المقر الجديد للمكتب الاعلامي لحكومة دبي.. مساحة تجمع بين الحداثة والأصالة والاستدامة

في مساحة مريحة للعمل تراعي التأثير البيئي، اكتملت تجهيزات المقر الجديد للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، والذي استوحى تصميمه من مفهوم «قلعة من الرمال»، عاكساً رؤية المكتب الإعلامي لإنشاء مساحة تشبه أجواء المنزل وتجمع بين الحنين إلى الماضي والحداثة.

وقد أكملت شركة «سمرتاون انتيريورز» المتخصصة في التصميمات الداخلية الخضراء تجهيز المكتب الواقع في برج «ون سنترال» المرموق في مركز دبي التجاري العالمي، حيث وصفه موقع «ساستينابيلتي» مساحة عمل تُشعر المرء وكأنه يعمل في منزله.

تتسم مساحة العمل الجديدة بمخطط مفتوح مع مناطق مكتبية متدفقة بحرية، وغرف اجتماعات تمتاز بأحدث الطرز العازلة للصوت، فضلاً عن مجلس يشكل تعبيراً حديثاً لمفهوم الضيافة العربية التقليدية. أما الهدف فهو تسهيل الإنتاجية وتوفير الوصول لأحدث معدات وتقنيات الوسائط، حيث يضم المكتب غرفة تحكم رئيسية وغرفة أجهزة مركزية والعديد من الأكشاك للتسجيل وللتحرير والتعليق الصوتي مع معالجة للصوت لعزله وامتصاصه. وقد وُضعت في أنحاء المكان عناصر تعزز التواصل مع البيئة الطبيعية، إلى جانب نباتات، مع «حديقة تأمل» داخلية وحديقة شرفة خارجية.

أفاد المدير العام لشركة سمرتاون انتيريورز، ماركوس بيش، إن الشركة أرادت أن تقدم فضاءات عمل تحفّز الرغبة لدى الموظفين للعمل بأقل قدر ممكن من التأثير البيئي، حيث قامت الشركة بتنفيذ العديد من الأنظمة المستدامة، بما في ذلك نظام التحكم في الإضاءة مع مستشعرات إشغال لتوفير استهلاك الكهرباء، أجهزة استشعار ثاني أكسيد الكربون متفاعلة مع «أنظمة إدارة المباني».

لقد تم تسليم التجهيزات للمشروع الممتد على مساحة 4200 متر مربع في غضون 11 شهراً، بالشراكة مع فريق تصميم «بلوهاوس غروب» ومدير المشاريع «سيكستي كونسلت».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات