على هامش زيارته لمعرض «صور في حوار»

هالة بدري تستقبل سفير بريطانيا

استقبل معرض «صور في حوار»، الذي تنظمه هيئة الثقافة والفنون في دبي «دبي للثقافة»، في متحف الاتحاد بدبي، بالتعاون مع معرض اللوحات القومي في لندن، باتريك مودي سفير المملكة المتحدة لدى دولة الإمارات، وعايدة سالامانكا مديرة المجلس الثقافي البريطاني في الدولة.

واستقبلت هالة بدري مدير عام «دبي للثقافة»، الضيفين، رفقة عدد من مديري وموظفي الهيئة.

ورحبت بدري بزيارة سفير المملكة المتحدة، ومديرة المجلس الثقافي البريطاني في الإمارات، وأكدت أهميتها، كونها تعكس قوة العلاقات بين البلدين، وفي الوقت ذاته، أهمية هذا المعرض.

وقالت: «تجمع دولة الإمارات مع المملكة المتحدة، علاقات تاريخية متينة، على مختلف الصعد، وضع أسسها الآباء المؤسسون، لتكون منطلقاً للحوار الحضاري الإنساني بين البلدين. ونعتزُّ بزيارة سفير المملكة المتحدة في دولة الإمارات، ومديرة المجلس الثقافي البريطاني في الإمارات، لمعرض (صور في حوار)، فهي تعكس قوة الروابط الثقافية المشتركة بينهما».

واصطحبت بدري الضيفين، في جولة حول المعرض، الذي يضم مجموعة من الصور الفوتوغرافية المقدمة من معرض اللوحات القومي في لندن، إضافة إلى مجموعة من الصور الفوتوغرافية التي يحتويها الأرشيف الغني لدولة الإمارات.

علاقات

يسلط معرض «صور في حوار»، الذي انطلق في 9 سبتمبر الماضي، ويستمر حتى 25 مارس 2021، الضوء على أهمية العلاقات التاريخية بين الإمارات والمملكة المتحدة، ويروي مجموعة من القصص التاريخية لأبرز القادة والمسؤولين في كلا البلدين

طباعة Email
تعليقات

تعليقات