السفير البريطاني يتفقد معرض «صور في حوار» في متحف الاتحاد

قام باتريك مودي، السفير البريطاني في الإمارات، ترافقه أيدا سلامانكا، مديرة المجلس الثقافي البريطاني في الإمارات، بزيارة المعرض الوطني المشترك بين «متحف الاتحاد» التابع لهيئة الثقافة والفنون في دبي، ومعرض اللوحات القومي في لندن.

وبدعم المجلس الثقافي البريطاني. ويحمل المعرض عنوان «صور في حوار (الإمارات - 1971- المملكة المتحدة)»، وهو مستمر في الفترة من 17 مارس وحتى 12 ديسمبر المقبل. ويعد المعرض أول تعاون دولي يشهده متحف الاتحاد في إطار تنظيم المعارض. ويأتي في إطار النشاط الثقافي القوي الذي تشهده إمارة دبي كعاصمة جديدة للأنشطة الثقافية عالمية المستوى.

وفي تصريحات خاصة لـ «البيان»، قال باتريك مودي: «أنا سعيد ومتحمس لهذا المشروع الجديد بين واحد من أشهر وأحب المتاحف البريطانية، وهو معرض اللوحات القومي البريطاني ومتحف الاتحاد بالإمارات. هذا التعاون هو نموذج آخر لدعم المجلس الثقافي البريطاني للأنشطة والروابط الثقافية بين بريطانيا والإمارات».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات