فعاليات تنعش مشهد دبي الفني في أكتوبر الجاري

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

ذاكرة بصرية ثرية تحظى بها دبي، حيث ينتعش مشهدها الفني في أكتوبر الجاري، بأعمال ومعارض فنية كثيرة، تعكس «شغف المدينة بالفنون التشكيلية»، ففي هذه الأيام تتحول دبي إلى أشبه بـ«غاليري مفتوح»، تلتقي فيه رؤى الفنانين التشكيليين، وتتجسد المدارس الفنية واقعاً، ففي الوقت الذي يفتح فيه معرض فنون العالم دبي، أبوابه غداً أمام عشاق الفن، يستعد القائمون على «ثياتر أوف ديجيتال آرت» لتقديم تجارب فنية غامرة في قلب «دانة الدنيا».

نسخة سادسة يرفع معرض فنون العالم دبي عنها الستار، في مركز دبي التجاري العالمي، ليقدم إلى الجمهور إبداعات فنية بأسعار في «متناول اليد»، مجسداً نفسه أول فعالية بارزة خلال الموسم الراهن، تحتفي بمختلف أشكال الفن التشكيلي، عبر مجموعة واسعة من الأعمال الفنية، التي يتولى تقديمها ثلة من الغاليرهات والفنانين والمؤسسات الداعمة للشباب، ومن بينها نادي سيدات الشارقة، الذي يشارك المرة الثالثة في المعرض العالمي، عبر تقديمه 9 فنانات واعدات، سبق لرواق نون للفنون التابع لمركز كولاج للمواهب أن احتضن إبداعاتهن، ليأتي معرض فنون العالم دبي مكاناً «لائقاً» لتسليط الضوء على المواهب الإبداعية الشابة في الدولة.

من جهة أخرى، كشف «ثياتر أوف ديجيتال آرت بدبي»، الوجهة الفنية والتعليمية والترفيهية، عن استعداده لفتح أبوابه في 13 الجاري في سوق مدينة جميرا. في وقت سيساهم المسرح بصفته الوجهة الفنية والثقافية الأحدث في دبي في الارتقاء بمفهوم التجارب الفنية، ليصحب زواره في رحلةٍ متعددة الوسائط.

وبعد سلسلة الجلسات الفنية التعليمية التي أقيمت «عن بعد» خلال «العزل الصحي»، والتي تمت بالتنسيق مع فنانين مشهورين يتخذون من الإمارات مقراً لهم، استكمل فريق المسرح العمل لتقديم إبداعاته الفنية ذات الشهرة العالمية لعشاق الفن والثقافة في دبي.

حيث يعد «ثياتر أوف ديجيتال آرت» أول مبادرة فنية في الإمارات تجمع تحت سقفها كافة أنماط الفنون الرقمية من معارض الوسائط والمجسمات الفنية المعاصرة وفنون الواقع الافتراضي. إلى ذلك، أعلن مركز فن جميل بدبي، عن نيل اللبناني نديم شوفي التكليف الرقمي لفن جميل، وذلك بعد تقديمه اقتراحاً محوره المدن الذكية والدورات الزمنية التي تحكم أسسها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات