يارا تختتم حفلات «هلا بالمجاز» بباقة من أغانيها

بإطلالتها المعهودة وصوتها الذي طاف بالمستمعين نحو ساحات الفنّ الجميل، أحيت الفنانة اللبنانية يارا، أول من أمس، آخر الحفلات الغنائية التي استضافها مسرح المجاز، الوجهة الثقافية والترفيهية المتكاملة والفريدة من نوعها في الشارقة، عن بُعد، ضمن أمسيات «هلا بالمجاز» احتفالاً بعيد الفطر السعيد، لتقدم لجمهورها باقة متنوعة من أجمل أغنياتها التي بُثّت مباشرة عبر حسابات المسرح الخاصة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، التزاماً منه بالإجراءات الوقائية التي تتخذها الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وبدأت الفنانة اللبنانية حفلها بأغنيتها المميزة «توصى فيي» التي أشبعتها إحساساً وشجناً لتعايد جمهورها بعدها بأغنية فنان العرب محمد عبده «من العايدين» قدمتها بأسلوب مميز، وتنتقل بعدها لواحدة من أجمل أعمالها «يا عايش بعيوني»، حيث أشرعت النافذة على سيل من الأغنيات الجميلة مع فرقتها الموسيقية بقيادة المايسترو سليمان فهد، إذ قدمت أغنيتها ذائعة الصيت «سكر زيادة».

وقدمت يارا رائعتها «معذبني الهوى» بأسلوب إبداعي وصوت رشيق لتلبي بعدها نداءات الجمهور وتقدم لهم أغنيتها الخليجية «حبيبي يا» بأداء وإحساس عاليين، لتشعل بعدها الأمسية برائعتها «آه منك يا هوى» التي قدمتها بإبداع، مواصلة إيقاعات الشجن بـ«صدفة» التي أدتها بشكل متناغم وإحساس كبير، لتسعد بعدها جمهورها بأغنية جارة القمر السيدة فيروز «نسّم علينا الهوى».

ولم تتوقف يارا عن تقديم أعمالها المتميزة للجمهور الذي حقق نسب مشاهدة وصلت عبر موقع «فيسبوك» إلى 75 ألفاً، بينما بلغت عبر موقع «انستغرام» 10 آلاف، وحضر 26 ألفاً عبر موقع «يوتيوب»، لتشدو بأغنية «بكرا قلبه يدق» تبعتها برائعتها «ما يهمك» التي لاقت استحساناً كبيراً من الجمهور.

وبتوليفة من أجمل أغنيات الفنانة الكبيرة سميرة توفيق، أشعلت اللبنانية يارا الحفل بأداء مبهر استهلته بأغنية «بسّك تيجي حارتنا»، تبعتها بـ«بيت الشعر يالمبني»، لتشدو بعدها بخفة وتغني تراثيات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات