«خليك في البيت» تلهم شيفين إماراتيين طريقة لتعزيز الإبداع المنزلي

صورة

حباً للوطن وتحلياً بأخلاق الشباب الإماراتيين، أطلق الشيف بدر نجيب والشيف عبير اللوز مشروعهما المنزلي للمساهمة في حماية الوطن في ظل انتشار فيروس كورونا من خلال التشجيع والحفيز على البقاء في البيت، عبر ابتكار وتوفير أجواء عائلية ممتعة خلال فترة الجلوس في المنزل، وذلك تماشياً مع التعليمات التي أصدرتها حكومتنا الرشيدة لمكافحة الفيروس «كورونا».

وصفات سهلة

«البيان» التقت بدر نجيب الذي يقيم الكثير من الفعاليات المنزلية والمسابقات مع الأهل من خلال حساباته على شبكات مواقع التواصل الاجتماعي، إذ قال: أقدم الكثير من الوصفات السهلة وبالأخص الحلويات وأطباق الكيك المميزة، وأتعمد أن أضع مكونات بسيطة حتى يستطيع الكثير تنفيذ هذه الوصفات بسهولة، وأقدمها على شبكات التواصل الاجتماعي للمتابعين الذين يشاركونني نفس الاهتمامات.

وتابع: لاحظت الإقبال الكبير على الوصفات من خلال التعليقات وتنفيذ البعض للوصفات، ثم تواصلت معي الشيف عبير اللوز واقترحت أن نطور الفكرة أكثر وتضامناً مع فكرة «خلك في البيت» أن نقوم بتوصيل صناديق مغلفة تحتوي على مقادير هذه الوصفات إلى باب المنزل.

تطوير الفكرة

وبدروها، قالت عبير اللوز: في ظل التحديات التي نمر بها حالياً فكرت كيف من الممكن أن نخدم المجتمع ونساعد الأشخاص على البقاء في المنزل بلا إحساس بالملل، وتواصلت مع بدر لتطوير الفكرة، واتفقنا على أن نوفر نحن المقادير حتى لا يذهب المتابعون لشراء المواد الغذائية وأن يلتزموا بالجلوس في المنزل، ثم عرضنا الفكرة على شبكات التواصل الاجتماعي وكان هناك تجاوب وتفاعل مع الفكرة التي هي من دون ربح مادي لنا وتجدونها تحت وسم #فعاليات – منزلية.

100 طلبية

وقد تطوعت نادرة بدري، صاحبة «ديشوكولاه» باستلام الطلبات وتوزيعها لتساهم في نجاح مشروعنا، ومنذ فتح باب الطلب تم تسجيل أكثر من 100 طلبية لأول يوم فقط لهذا المشروع غير الربحي، وبذلك تم تشجيع أكثر من 100 عائلة على الجلوس في المنزل والقيام بالمشاركة بالطبخ وسط أجواء عائلية مميزة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات