ملابس من خيم مهجورة في أسبوع لندن للموضة

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

على منصة أسبوع الموضة في لندن أخيراً، سارت عارضات الأزياء بملابس من صنع أحد رواد الأعمال المناصرين للبيئة الذي استخدم خياماً مهجورة في حياكتها كان قد جمعها من عدد من المهرجانات الموسيقية. 

ووفقاً لموقع "غوود نيوز نتوورك"، أمضى جيمس مارشال البالغ 24 عاماً موسم الصيف يجوب مواقع التخييم جامعاً الخيم المهجورة بعد انتهاء فعاليات مهرجان "ايدن" على الحدود الأسكتلندية ومهرجان "كندال كالينغ" في مقاطعة ليك، كمبريا في شمال غرب إنجلترا. 

وتمكن جيمس بمساعدة الأصدقاء والأسرة من جمع حوالي 300 خيمة قام بتحويلها إلى قبعات عصرية وأطقم ملابس وسترات من تصميم مصممة الأزياء إيموجين ايفانز. 

قال مارشال الذي تخرج من جامعة نابير في ادنبرة عام 2018 بدرجة ماجستير في الاستدامة البيئية: "عملنا أيضاً مع جمعية خيرية في إنجلترا تجمع الخيام في نهاية المهرجانات وتمنحها الى اللاجئين، تلك الجمعية لا تجمع في العادة خيماً مكسورة، لكنها فعلت ذلك وأرسلتها إلينا". 

السترات فائقة الاستدامة تم عرضها على المنصة تحت العلامة التجارية "10تي". 

وعلق مارشال على عرض الأزياء قائلاً: "كان شعوراً رائعاً أن نحصل على هذا الاعتراف"، مضيفاً: "كان أمراً مشجعاً أن يكون هناك تحقق من صحة الفكرة وعملية التصنيع وانه بإمكاننا ان ندفع بالفكرة إلى السوق ونستمر بها".

يأمل أن تتمكن شركته التي تنتج أيضا أكياساً من النسيج الصوفي الغليظ، مصنوعة من ملاءة الخيم الأرضية، من بيع منتجاتها على الانترنت.

أكد جيمس أن شركته ستبدأ في النظر في أشكال أخرى من النفايات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات