العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    طبيب نيجيري يعالج مرضاه نهاراً ويرسمهم ليلاً

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    طبيب نهاراً ورسام ليلاً، هكذا اختار أديفيمي باداموسي المعروف بالدكتور فولا ديفيد من نيجيريا الجمع بين مهنتي الطب وموهبة الرسم التي دأب من خلالها على تصوير حالات مرضاه سيما الغريبة منها. 

    ويتمتع فولا بموهبة هائلة في الرسم ويجد في الأمراض الجلدية التي يعانيها مرضاه مصدر الإلهام الأول، يقول: "مهنة الطب تعلّمت أسسها في الجامعة أما الفن فلم أتعلّمه". ويتقن الطبيب الشاب رسم لوحات تعبّر عن الأمراض الجلدية التي تصيب الأفارقة تحديداً، وقد راودته الفكرة حين أتاه صبي مصاب بالبهاق فرأى فيه جماليةً دفعته لرسمه، ومن هناك كرّت السبحة. صار فولا ينظر بعين مختلفة إلى المرضى المصابين بمختلف الحالات ممن يزورون عيادته. وبدأ مؤخراً حملة جلدية تعنى بالندبات والتجاعيد وعلامات التمدد والسماك والبقع وغيرها من الحالات. 

    ويشير فولا إلى أنه إذا رغب في رسم أي من مرضاه فإنه يتحدث إليه أولاً أو يناقش الأمر مع والديه إذا كان قاصراً لاتخاذ قرار نهائي، ومن ثم يلجأ إلى جلسة تصوير قبل البدء بالرسم. وفي النهاية يقيم معرضاً للوحات التي قام برسمها، ليدعو الدكتور فولا الأهل والأصدقاء للاطلاع على منتجه الفني الثري بصرياً وجمالياً.

    طباعة Email