دانة الدنيا تعد العالم بليلة استثنائية في «سنة لننطلق»

ماريا كاري: متشوقة لحفلي في دبي الأسبوع المقبل

أربعة أيام فقط تفصلنا عن احتفالات بدء العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي، ليبدو أن «دانة الدنيا» تحمل في جعبتها الكثير من المفاجآت التي ستكشف عنها خلال الحفل، الذي سيقام في ساحة حديقة البرج، الواقعة تحت ظلال برج خليفة الأطول في العالم، في وقت ستقام فيه سبع فعاليات بهذه المناسبة في كل إمارات الدولة، لترسم «دانة الدنيا» من خلاله الفرح على وجوه كل سكان الإمارات، مانحة إياهم الفرصة لاكتشاف روح إكسبو المفعمة بالحياة والإلهام.

أجندة الاحتفالات التي ستقام تحت عنوان «سنة لننطلق»، تبدو ثرية، فيما قائمة الفرح فيها تبدو متسعة، حيث لن تكون قاصرة على الحفل الغنائي الذي ستطل فيه المغنية العالمية ماريا كاري برفقة الإماراتي حسين الجسمي، الذي اختير سفيراً للحدث العالمي، الذي تستضيفه دبي في 20 أكتوبر 2020، ليقدما معاً ليلة استثنائية، ستعيش في ذاكرة العالم، حيث ستشهد أيضاً تقديم عروض غنائية، وعروض للألعاب النارية، التي يتوقع أن تغطي بنورها سماء الإمارات.

الحدث الأروع

وفي الوقت الذي عبّر فيه الفنان حسين الجسمي عبر «إنستغرام» عن فخره بأن يكون «في الحدث الأروع في العالم»، متمنياً لقاء جمهوره في دبي، أطلقت المغنية الأمريكية ماريا كاري، أمس، وعبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، تغريدة صغيرة، تؤكد فيها حضورها إلى دبي، مطلع الأسبوع المقبل، لتكشف التغريدة عن كامل استعدادات المغنية الأمريكية ماريا كاري للحدث الذي تنظمه دبي بمناسبة بدء العد التنازلي لإكسبو 2020، مساء الأحد المقبل.

في تغريدتها، كتبت ماريا: «متشوقة للعرض في دبي بمناسبة بدء العد التنازلي لإكسبو 2020». وقالت ماريا في مقطعها المصور، الذي بثته من داخل الاستوديو: «مرحباً للإمارات، أنا ماريا، سآتي إلى دبي الأسبوع المقبل، للاحتفال ببدء العد التنازلي لإكسبو 2020، لا أستطيع الانتظار لأن أكون هناك، حيث سأقدم عرضاً حياً في دبي، كونوا هناك».

تغريدة ماريا لقيت رواجاً عالياً بين جمهورها، حيث تابع المقطع أكثر من 40 ألف متابع، فيما تمت إعادة التغريدة مئات المرات في غضون ساعات قليلة، ما يكشف عن مدى تأثير المغنية ماريا كاري على مواقع التواصل الاجتماعي.

مهرجان

ماريا كاري التي تعد واحدة من أشهر المغنين العالميين، والحائزة على 5 جوائز غرامي، تمكنت خلال مسيرتها من بيع أكثر من 200 مليون أسطوانة، فيما حققت 18 أغنية من أغانيها المركز الأول في الولايات المتحدة، وهو أعلى رقم لأغاني المركز الأول بين المغنيات، كما اشتهرت أيضاً بجهودها في مساعدة الأطفال المحرومين، وحصلت على جائزة تقديرية عن عملها الخيري في المجالات المتعلقة بالشباب.

الاحتفالات في حديقة البرج لن تكون قاصرة فقط على ما سيقدمه الجسمي وزميلته ماريا كاري من أغنيات لامعة على المسرح الرئيسي، وإنما ستشمل أيضاً مهرجاناً من الموسيقى والطعام والعروض الترفيهية الحية، فيما سيكون الجمهور على موعد مع عرض «عام على انطلاق إكسبو»، وأول ظهور عام لشخصيات إكسبو 2020 دبي.

سبع فعاليات

سبع فعاليات ستقام في مختلف إمارات الدولة بمناسبة «سنة لننطلق»، ليكون الجمهور مع ليلة استثنائية، وفق ما كشفت عنه إدارة إكسبو 2020 دبي، حيث من المقرر أن تحيي المغنية ساندرا ساهي، التي حصدت أغنياتها «جوزة الهند» و«هلا بريحة هلي» أكثر من 6 ملايين مشاهدة على «يوتيوب»، الاحتفالية التي ستقام في متحف اللوفر أبوظبي، يرافقها فيها كل من ستيفون لامار، وليلى كردان، والثلاثي الإماراتي.

وسيشارك في الحفل أيضاً دي جيه كابو، والرسام الزامبي فيكتور سيتالي، وذا دومينو، والرسام تشينيدو إنيوغوي (المعروف أيضاً باسم ويسدون)، ومقدّما الحفل إنجي كيوان ومو التركي.

أما في واجهة المجاز المائية بالشارقة، فستشهد الاحتفالية مشاركة الفرقة الغنائية الهندية روه، التي شاركت في أداء أغنيات الفيلم الهندي (جولي 2) عام 2017، والمغنية وعازفة البيانو كلاريتا دي كيروش، وفريق الثنائي الموسيقي بينّا دو، وعازف العود المصري رامي زكي، والشاعرة الباكستانية نامال صدّيقي، والفنانة والمصممة عهد هاني، ومقدم الحفل حسن الشيخ، بينما سيسعد الجمهور في احتفالية عجمان التي تقام في متحف عجمان، بمشاركة فرقة موسيقى عربية، إضافة إلى مغنية الروك هايدي، والمغني الإماراتي شاكرام، والشاعر ستورم فرنانديز، والفنانة حميرة حسين، ومقدم الحفل محمد عنبة.

الإعلامي والفنان الإماراتي إبراهيم استادي سيتولى تقديم الاحتفالات التي ستقام على كورنيش أم القيوين، ويشارك فيها كل من آز بر كاسبر، والمغني وعازف العود محمد حسني، والشاعر صهيب أليسيس، والفنانة دينا سامي، وفرقة صوتيات، في حين ستقام على كورنيش القواسم برأس الخيمة، مجموعة من الفقرات الاستعراضية الغنائية والموسيقية، إحداها ستقدمها فرقة نوتيلا رايوت.

ويشارك أيضاً في إحياء هذا الحفل سولجير ذا ارتيست، وعازف القانون أحمد جارور، والفنان الفلسطيني الأمريكي ياز ماخ، والفنان الإماراتي جابر الحداد، ويقدم الحفل عبد الله المهيري.

بينما ستحيي حفل قلعة الفجيرة، الفنانة السورية غالية، إلى جانب كل من مطرب الروك الإماراتي بافوري، والفنان الهندي أمان شريف الذي أحيا العديد من الحفلات انطلاقاً من الإمارات ووصولاً حتى لوس أنجليس، كما يشارك أيضا في الحفل كل من الفنان عادل عوض، والفنان سيجين غوبيناثان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات