حملة مبتكرة تطلقها «دبي للسياحة» بمشاركة شخصية الإموتيكون الشهيرة

«توزكي» يعرّف الصينيين بـ«دانة الدنيا»

أعلنت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي «دبي للسياحة»، شراكتها الجديدة مع شركة «تيرنر آسيا باسيفيك»، إحدى شركات «وارنر ميديا»، من أجل إطلاق حملة ترويجية جديدة كلياً بطلها شخصية الإموتيكون الشهيرة «توزكي»، ذلك الأرنب الأبيض الذي يحظى بشعبية واسعة في الصين.

وتعدّ الشراكة جزءاً من الجهود المستمرة التي تبذلها «دبي للسياحة» بهدف زيادة أعداد الزوّار من الصين إلى الإمارة، وكذلك تأكيداً لالتزام الدائرة المتواصل لتعزيز النمو في خامس أكبر الأسواق الرئيسة العشرة لدبي. إذ تهدف الحملة إلى توفير تجربة رقمية تفاعلية جذّابة للزوّار تستفيد من قوّة تأثير الشخصية الشهيرة «توزكي» لتعريف مستخدمي الإنترنت في الصين بدبي وما تمتلكه من مقوّمات سياحية هائلة.

رحلة إلى دبي

وتتضمّن الحملة سلسلة مقاطع ڨيديو رقمية قصيرة تستعرض رحلة «توزكي» في دبي، بالإضافة إلى محتوى تثقيفي حول الإمارة يتضمن أبرز المعالم والتجارب الرئيسة فيها. كما ستتم دعوة مستخدمي الإنترنت في الصين لمتابعة رحلة «توزكي» على (DubaiTourism.cn) و (Weibou) و(WeChat)، والتفاعل معه من خلال منصّة ألعاب (H5)، حيث يمكنهم افتراضياً التجول مع «توزكي» في الإمارة.

وذلك للحصول على فرصة ربح واحدة من 4 باقات عطلات رائعة إلى دبي، تشمل تذاكر طيران ذهاباً وإياباً لشخصين، وخدمة مواصلات من وإلى المطار، وإقامة لمدة 4 ليالٍ في أحد فنادقها، إلى جانب الاستمتاع بتجارب سياحية مميّزة في الإمارة، مثل ركوب المنطاد، وزيارة قمة برج خليفة، وتجربة صحراء المرموم، وكذلك الاستمتاع بأجواء حديقة أكوافنتشر المائية.

مقومات وعروض

وفي ظل النمو الملحوظ في أعداد الزوّار من الصين خلال الأشهر السبعة الأولى من 2019، تهدف الحملة إلى تعريف الصينيين بما تمتلكه دبي من مقومات وعروض سياحية تجعل منها وجهة رئيسة خلال فصل الخريف. كما سيتم عبر الحملة تشجيع مستخدمي الإنترنت في الصين على حجز إجازات لهم في دبي خلال الأسبوع الذهبي لليوم الوطني الذي ينظم في الفترة من 1 حتى 7 أكتوبر المقبل.

استقطاب

وتعليقاً على الشراكة الجديدة، قال عصام كاظم، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري: تعدّ الصين اليوم واحدة من أكبر الأسواق المصدّرة للزوار إلى دبي، ونحن ملتزمون بالسعي لاستقطاب الزوّار الصينيين على مدار العام من خلال أنشطة وحملات تسويقية مبتكرة.

وتأتي شراكتنا مع «تيرنر آسيا باسيفيك» لتسلّط الضوء على أهمية استخدام المنصّات الرقمية من أجل الترويج لمدينة دبي بطرق مبتكرة، حيث إننا نسعى من خلال شخصية «توزكي» إلى تشجيع مستخدمي الإنترنت في الصين على المشاركة في الحملة عبر وسائل التواصل الاجتماعي وكذلك المنصّات الرقمية. كما أننا نواصل العمل مع شركائنا في القطاع من أجل طرح مبادرات تجعل من دبي وجهة مفضّلة للزيارة.

شخصية محبوبة

من جهته، قال كليمنت شويبيج، المدير الإداري لشركة تيرنر في الصين وآسيا باسيفيك: «يعدّ الأرنب الرقمي بمثابة السفير المثالي للزوّار الصينيين الذين يأتون لدبي، حيث سيقوم بإظهار روائع هذه المدينة التي تتمتّع بطابع فريد، كما سيرحّب بهم بأسلوبه المرح».

وأضاف قائلاً: «لقد تواجد توزكي على مدار السنوات الماضية في العديد من الأماكن المهمة، فمن شاشات ملايين الشباب الصينيين من مستخدمي الهواتف الذكية، إلى عروض الأزياء في أسبوع باريس للموضة. إلا أنّ هذا المشروع يعدّ الأضخم لهذه الشخصية المحبوبة».

وتُعدّ هذه الحملة التفاعلية المبتكرة جزءاً من استراتيجية الدائرة للتسويق، التي تحظى بدعم شركائها في القطاع، وتساهم في تقديم تجارب سياحية مميّزة في المدينة بجهود مشتركة. وتمثّل الشراكة مع «تيرنر آسيا باسيفيك» خطوة مهمة في هذا الاتجاه.

حيث سيساهم ظهور شخصية «توزكي» الشهيرة في هذه الحملة الموجهة إلى السوق الصيني للمرة الأولى في المساعدة على تعزيز مكانة دبي كوجهة مفضلة لدى الزوّار من الصين. كما ستساهم الحملة في زيادة أعداد الزوار الدوليين عبر المنّصات الشريكة لدبي للسياحة وهي (Ctrip) و(Tuniu).

جولات صوتية

وبعد النتائج التي كشفت عنها «دبي للسياحة» والخاصة بأعداد الزوار خلال الأشهر السبعة الأولى من 2019، التي أظهرت تسجيل الإمارة رقماً قياسياً جديداً في أعداد الزوّار من الصين بأكثر من 575 ألف زائر وبزيادة قدرها 12%، وذلك بالمقارنة مع الفترة ذاتها من 2018، فإن هذه الشراكة الجديدة مع «تيرنر آسيا باسيفيك» تأتي كمؤشر واضح على أهمية وتنامي قوّة السوق الصيني باعتباره أحد الأسواق العشرة الرئيسة المصدّرة للزوّار لدبي.

ومن بين النجاحات البارزة الأخرى التي تحققت هذا العام إطلاق النسخة المحدّثة من البرنامج المصغّر (City Experience Mini Program) تحت اسم «مساعد دبي المصغّر» وهو أحد تطبيقات برنامج «وي تشات» الصيني الشهير، الذي يقدم 10 جولات صوتية للزوّار الصينيين تعرّفهم على أبرز معالم دبي ومناطقها التراثية والثقافية.

ومن أجل تعزيز مكانة دبي على قائمة الوجهات المفضلة للمسافر الصيني، أطلقت كلية دبي للسياحة برنامج «معايير المسافر الصيني» في النصف الأول من العام الجاري، الذي يهدف إلى تدريب الموظّفين الذين يتواصلون مباشرة مع الزوّار الدوليين على تقديم تجارب استثنائية للصينيين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات