«الشاعر البصير» جديد مؤسسة العويس الثقافية عن البردوني

صدر عن مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية أخيراً، ضمن سلسلة «الندوات» كتاب جديد بعنوان «عبدالله البردوني الشاعر البصير»، الذي تضمن دراسات وأبحاث ندوة أقيمت تحت المسمى نفسه، في مؤسسة العويس الثقافية خلال يومي 5 و6 سبتمبر الماضي في دبي، شارك فيها كل من د. أحمد المنصوري ود. شهاب غانم ود. عبد العزيز المقالح ود. عبد الحكيم الزبيدي ود. علي جعفر العلاق ود. عمر عبدالعزيز وفيصل خرتش ود. معجب الزهراني ود. همدان دماج.

ضم الكتاب أوراق عمل الندوة التي جاءت عناوينها على الشكل التالي: «البردوني سارداً.. أفق آخر لم نعرفه ونألفه» للدكتور عمر عبدالعزيز، و«قراءة في حياة البردوني.. و«تعدد السمات الأسلوبية في شعره» للدكتور همدان دماج، و«الشاعر عبدالله البردوني قاسى من ظلم الناس والحكام.. لكنه ظلّ يجوب الآفاق باحثاً عن الإنسان» لفيصل خرتش، و«الحس الفكاهي في شعر البردوني.. قصيدتان عن اللصوص نموذجاً» للدكتور شهاب غانم، و«في لطائف القصيدة البردونية» للدكتور علي جعفر العلاق، و«جماليات التناص في شعر البردوني: قصيدة «أبو تمام وعروبة اليوم» نموذجاً» للدكتور عبدالحكيم الزبيدي، و«عبدالله البردوني، وجدلية الوطن والغربة» للدكتور أحمد مقبل المنصوري، و«ساعة السّحَر: خاتمة الشّكّ في شعر البردوني»، للأستاذ الدكتور معجب الزهراني، «الشاعر الكبير عبدالله البردوني كما عرفته» للأستاذ الدكتور عبدالعزيز المقالح.

ويحمل الكتاب الرقم 21 في سلسلة الندوات، مكملاً لمشروع توثيق الندوات والفكرية التي تقيمها المؤسسة داخل الإمارات وخارجها، وقد دأبت مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية على توثيق كل الندوات التي تنظمها عبر كتب تصدر تباعاً ضمن سلسلة ندوات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات