متحف الاتحاد.. ورقة و7 أقلام

استوحى مصمم متحف الاتحاد تصميمه من صور المؤسسين وهم يوقّعون دستور الدولة في الثاني من ديسمبر عام 1971، حيث جرى استخدام رمز القلم في وضعية الكتابة والوثيقة التي تحوي بنود الدستور كعناصر تصف شكلها البارز، فيما تكمل هذا المفهوم المحبرة الممثلة في دار الاتحاد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات