خريطة على القماش تكشف ألغاز «صراع العروش»

صورة

أقيم في البهو الرئيس لفندق «دوديان» في مدينة بايو الفرنسية بإقليم نورماندي، متحف فريد من نوعه، لعرض «مخطط أسطوري» أو «خريطة خيالية» نُقشت على القماش الأبيض بطول 87 متراً، تكشف طلاسم وأسرار المواسم الثمانية من سلسلة الخيال الأكثر إثارة في العالم «صراع العروش» التي حققت جماهيرية كبيرة حول العالم، في تعاون ثقافي بين مجلس السياحة الإيرلندي ممثلاً عن هيئة المتاحف الوطنية لأيرلندا الشمالية ومدينة بايو الفرنسية، ومن المقرر أن يفتتح المعرض أمام الجمهور بين 13 سبتمبر و31 ديسمبر المقبلين، لمنح جهمور السلسلة الخيالية الشهيرة فرصة اكتشاف أسرار جديدة لم تبرز خلال المواسم الثمانية من تاريخ عرضها، وهو حدث مثير ليس للجماهير فقط بل للنقاد الأوروبيين الذين حاروا في تفسير ألغاز السلسلة، وتلاعبوا بفضول القراء بين التخمين والتأويل.

مخطوطة فريدة

وقال ألبير فوكو، مدير العرض في الفندق، إن اللوحة أو المخطوطة المصممة من القماش الأبيض بطول 87 متراً، وصلت من إيرلندا الشمالية أخيراً، وسيتم عرضها من أجل الاحتفال بإيرلندا الشمالية وثقافتها وإنتاجها الفني، ويغطي المُخطط أو اللوحة جميع المواسم الثمانية من سلسلة «صراع العروش» الأكثر مشاهدة في العالم، والذي تم الانتهاء من فصله الثامن قبل بضعة أسابيع وبدأ توزيعه في فرنسا وأوروبا، حيث صُنعت اللوحة الجدارية بأسلوب مستوحى من «نسيج بايو» الذي يجسد عمليات غزو إنجلترا بقيادة وليام الفاتح، لجزر إيرلندا في العصور الوسطى.

وأضاف فوكو، إن المخطوطة العجيبة المثيرة للجماهير، مُطرزة على القماش لتُقدم معلومات غامضة حول ثمانية مواسم من سلسلة خيال القرون الوسطى المشهورة عالمياً، والتي تم تصويرها في بلفاست، حول العائلات التي تكافح من أجل حكم العالم الخيالي في ويستروس، والمخطوطة منسوجة في أحد مصانع النسيج بإيرلندا الشمالية، وتطلب الأمر عشرات المتطوعين للعمل على إنجازها خلال 30 شهراً، واستخدمت فيها ألوان «الأحمر» لتجسيد الدم في مشهد الزفاف الأرجواني، و«الأخضر الزمردي» للنار اليونانية أو «الأزرق الجليدي» للمسيرات البيضاء، وكلها عناصر أساسية تشرح تفاصيل صور الملاحم الإنسانية التي تضمنتها السلسلة بفصولها الثمانية، وقد حازت اللوحة سبع جوائز إعلانية، ونتوقع أن تستقطب ملايين الزوار خلال هذا المعرض الفريد من نوعه.

«فنتازيا» ملحمية

سلسلة «صراع العروش»، هي مسلسل «فنتازيا» ملحمي من تأليف ديفيد بينيوف، ودانيال وايز، لصالح قناة «إتش بي أو»، وصور المسلسل في استوديوهات بلفاست وعدة مواقع أخرى في إيرلندا الشمالية ومالطا واسكتلندا وكرواتيا وآيسلندا والولايات المتحدة والمغرب، وعرض أول مرة على قناة (HBO) في الولايات المتحدة يوم 17 أبريل 2011، وعرضت المواسم الثمانية كاملة، حيث بدأ عرض الموسم الثامن في 14 أبريل الماضي، وتقع أحداث المسلسل في قارتين خياليتين وهما «ويستروس»، و«إيسوس» في نهاية صيف طويل جداً، امتد لعقد من الزمن، حيث تتصارع سبع عائلات للسيطرة على العرش الحديدي للممالك السبع، من جهة أخرى، يتنامى الخطر على الممالك من جهة الشمال المتجمد تجسده مخلوقات خيالية، كما يتناول المسلسل من خلال شخصياته الغامضة قضايا عدّة مثل «المراتب الاجتماعية والدين والحرب الأهلية والجنس والجريمة وعقابها والولاء والعدالة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات