الكمبيوتر يفك «شيفرة» خط البريطاني برونيل

Ⅶ إسامبارد كينجدم برونيل أحد أشهر المهندسين الإنجليز | البيان

تمكّن علماء كمبيوتر في بريطانيا من تفكيك جزئي لشيفرة خط يد إسامبارد كينجدم برونيل، أحد أشهر المهندسين الإنجليز، والذي كان خطه عصياً على الفهم تماماً، مستخدمين برنامج كمبيوتر.

وأفاد موقع صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، بأن برنامج الكمبيوتر الذي تم تصميمه من قبل جامعتي «آنسبروك» و«كلية لندن الجامعية» لفك شيفرة مذكرات المهندس ووثائقه، ساعد على قراءة نسبة 65% من كلمات المهندس حتى هذه اللحظة.

وكان الباحثون في متحف بريستول «إس إس غريت بريتن» بإنجلترا يقضون وقتاً طويلاً في تفكيك خط يد المهندس، لكنهم يعتقدون الآن أن برنامج الذكاء الاصطناعي «ترانزكريبوس» سيمكنهم من الاطلاع على أعمال ونظريات المهندس من القرن 19، الذي اشتهر بإنشائه سكة حديد لندن بريستول، وسلسلة بواخر، وجسور مهمة منها جسر كليفتون المعلق في بريستول.

ويقول العلماء، إن هذا البرنامج يحتاج على الأقل إلى 15 ألف كلمة من الكتابة اليدوية ليتمكن من العمل، أما القيّمون على المتحف فينتظرون الآن نتائج أول تحميل لكلمات برونيل، يقولون إنه بدلاً من التحقق من خلال قراءة كل قطعة مكتوبة 3 مرات، كما كان يجري في النظام السابق، فإن برنامج الذكاء الاصطناعي «ترانزكريبوس» ينشئ ملفاً تعريفياً بخط يد برونيل.

وتملك بريطانيا نحو 65 ألف قطعة من تذكارات برونيل، بما في ذلك العديد من الرسائل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات