كنيسة ساغرادا فاميليا تحصل على ترخيص استكمال البناء بعد "137 عام" توقف

منحت سلطات مدينة برشلونة الإسبانية تصميم أنطونيو غودي لكنيسة ساغرادا فاميليا التي انطلقت أعمال البناء فيها من العام 1882، أول رخصة بناء. وأصبح بحوزة موقع التراث العالمي لليونسكو الترخيص الرسمي من المجلس المحلي للمدينة بما يتيح إنهاء أعمال البناء. 

ونشرت جانيت سانز نائب عمدة برشلونة المختصة بالشؤون البيئية والحضرية والتنقل تغريدةً تعلن من خلالها التوقيع على الترخيص. وأعلنت أن الكنيسة ستقوم بدفع 4.6 مليون يورو للمدينة من أجل الرخصة، إضافةً إلى 36 مليون يورو وافقت سابقاً على دفعها مقابل نفقات ناجمة عن سنوات العمل على إنهاء البناء. 

ومن المقرر أن تدوم صلاحية رخصة البناء الممنوحة للكنيسة الكاثوليكية حتى العام 2026 في ظل وجود معماريين مصممين على الانتهاء من أعمال بناء البازيليكا ضمن المهلة المحددة. 

وعلى الرغم من أن كنيسة ساغرادا فاميليا في الطور لأخير من مراحل البناء إلا أن 70 بالمئة فقط يعتبر منجزاً حتى اليوم، وحيث ثمانية فقط من القبب  قد اكتمل بناءه اليوم من أصل 18. 

وما إن يكتمل تشييد القبة المركزية بارتفاع 170 متراً فإنها ستشكل أطول كنائس العالم التي ترتفع بعلو عشرة أمتار أكثر من أولم مينستر في ألمانيا. 

ولكنيسة ساغرادا فاميليا تاريخ طويل ومعقد في البناء بدأ أساساً عام 1882 وتعدّ باستقالة المهندس الأصلي عام 1883 وتولي غودا مكانه. وتوقف العمل كلياً بالكنيسة خلال الحرب الأهلية حيث ضاعت التصاميم. وتعتبر الكنيسة اليوم من أشهر المعالم السياحية لبرشلونة ويتم تمويل أعمال البناء من رسوم دخول الزائرين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات