فعالياته في «سيتي ووك» تستقطب أشهر دور الأزياء في العالم

مفاهيم مبتكرة للأناقة في أسبوع الموضة العربي

شهدت فعاليات أسبوع الموضة العربي، في يومها الثاني والثالث، أمس وأول من أمس، في «سيتي ووك» بدبي، باقة متنوعة ومشوقة من البرامج التي استقطبت المتخصصين وأفراد الجمهور في وقت واحد، وذلك في متجر 1422.

إذ شاركت في العروض دور علامات ودور أزياء وتصميم عربية وعالمية، شهيرة، قدمت معها وفي برامجها كوكبة مصممين مميزين إبداعات تشكيلات عكست ألوان وتنويعات ثقافات وفنون عالمية متميزة الفعاليات ومفاهيم مبتكرة لأناقة المرأة وللجمال والإطلالة الساحرة، لتواصل الفعالية بذلك النجاح الذي حققه اليوم الافتتاحي.

ويشكل المتجر مساحة مميزة لتجارب التسوق الفاخرة والموضة الأنيقة وأنماط الحياة العصرية، حيث يرمز إلى شعار مجلس الأزياء العربي «مجلس واحد لاثنين وعشرين بلداً عربياً».

وقد قدمت المصممة الإماراتية عائشة رمضان، في فعاليات الحدث الذي يختتم غداً بعد أن انطلق في الأربعاء الماضي، تشكيلة تتمحور حول مفهوم «التغيير» لموسم «ريزورت 2020»، وهي تعكس مشاعرها وأفكارها وهويتها كمصممة، وقد تعاونت مجدداً مع شريكها المعتاد دار «سي فاشن غاليري».

وتضمنت التشكيلة 35 إطلالة من الأزياء الجاهزة والمميزة بطابعها الأنيق والمفعم بالألوان، بعضها كان إعادة ابتكار لقطع سابقة عبر إضفاء بعض التعديلات لتبرز جماليتها، وبعضها الآخر كان محاكاةً لتصاميم حظيت بشعبية كبيرة على مدى عقدٍ من مسيرة العلامة في عالم الموضة لتمنحها منظوراً جديداً مع الحفاظ على جوهرها.

وعن ذلك قالت عائشة رمضان: «تتمحور الحياة حول أنماط تغيير مرتقبة وأخرى لا يمكن التنبؤ بها، لكن العامل الثابت الوحيد يبقى في قدرتنا على ضبط مشاعرنا وأفكارنا حول الحياة، والتي هي أشبه بالفصول المتغيرة، حيث ليس بمقدورنا التحكم بالطقس إنما يمكننا التحكم بتصوراتنا وتغييرها؛ وبالتالي امتلاك زمام الأمور وقيادة دفة حياتنا بأكملها».

كما اشتملت الفعاليات على عروض للمصممة الفلسطينية هبة يونس، حيث أطلقت تشكيلتها الجديدة بعنوان «عربية» لموسم ربيع وصيف 2019، المستوحاة من اللغة العربية والخط العربي.

وفي معرض تعليقها على ذلك، قالت: «لطالما لاحظت أننا لا نمنح اللغة العربية التقدير الذي تستحقه، ولكن كثيراً ما يتم استخدامها بشكل غير سليم، ومن هنا جاءت فكرة التشكيلة التي أقدمها، حيث تهيمن زخارف الخط العربي على تطريزات العديد من الأقمشة، وتضفي عليها الخيوط الذهبية المزيد من الفخامة والجمال.. وتبرز لغتنا بجمالياتها وقيمتها، وتخاطب التشكيلة السيدات اللواتي يرغبن بتجربة أمور مختلفة جديدة تمتاز بالبساطة والأناقة، والأهم من ذلك تقدم معنى هادفاً وقيّماً».

تشكيلة رمضانية

كذلك أطلقت علامة «أرشيز» (الإمارات)، الشهيرة بأزيائها المبتكرة تشكيلتين مصغّرتين خلال أسبوع الموضة العربي، إحداهما تشكيلة رمضانية لما قبل موسم ربيع وصيف 2020 بعنوان «إنتو ذا ستاري نايت»، والأخرى بعنوان «بِربليكسد». وسيُتاح حجز التصاميم المعروضة قبل طرحها للبيع من متجر «1422» في مجمع «سيتي ووك 2» بدبي.

وقد استمدت مصممة العلامة إلهام التشكيلة الأولى من لوحة تُعتبر أشهر أعمال الفنان فنسنت فان جوخ وأسمتها تيمناً بها، حيث تتناغم فيها الأقمشة المختارة بدقة والتفاصيل المميزة لتكون أشبه بعمل فني ينبض بالحياة.

وأضفت المصممة لمستها الخاصة على كل قطعة من خلال طبعات تحمل رسومات بخط يدها للنجوم والخطوط المطلية بألوان الباستيل، لتعكس بهذا حساً جمالياً راقياً، وتوحي برسائل إيجابية مشجعة.

واستعرض المصمم اللبناني الشاب، ميخائيل شمعون، تشكيلته الجديدة التي تحمل اسم «ليتس موف ذا وورلد». ويعد ميخائيل، الذي صمم أول فساتينه وهو في سن الـ15 عاماً، أن التصميم ليس مجرد طرح قطع جديدة، إنما يجب أن تعكس القطع احتراماً لقوام كل امرأة وجاذبيتها الخاصة.

واختارت دار «يورجن كريستيان هويرل»، النمسا، أن تطلق في مشاركتها بأسبوع الموضة العربي في دبي، تشكيلة جديدة من الأزياء العملية.. إذ تعكس فيها رؤى المصمم يورجن الذي ولد في ولاية النمسا العليا عام 1975، حيث يستمد إلهامه من الثقافات والأشخاص الذين يصادفهم خلال أسفاره.

كما كشفت مصممة دار «ميا كوتور» آسا ساكو، عن مجموعة حصرية من فساتين الزفاف من تشكيلتها لعام 2019، لتعكس هوية الدار التي تختزل الأناقة والرقي. وتحمل الشابة الفرنسية البالغة 25 عاماً شغفاً عميقاً بالموضة والأزياء الراقية بعد دراستها للتجارة الدولية وسفرها حول العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات