76 فيلماً في مهرجان جامعة زايد السينمائي

تحت رعاية معالي نورة بنت محمد الكعبي، وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة، تنظم جامعة زايد يومي الغد وبعد غد مهرجانها السنوي العاشر لأفلام الشرق الأوسط، الذي يعد أول مهرجان سينمائي لأفلام من صنع الطلبة في منطقة الشرق الأوسط، في حين سينتقل المهرجان لأول مرة هذا العام من العاصمة أبوظبي إلى دبي، حيث سيقام في مركز الشباب بـ«أبراج الإمارات»، المركز التجاري 2.

ويتنافس في المهرجان هذا العام 76 عملاً تقدم بهم متنافسون من 14 دولة.وتطور مهرجان جامعة زايد لأفلام الشرق الأوسط، خلال عقد من الزمان، منذ أطلقته كلية علوم الاتصال والإعلام بالجامعة قبل عشر سنوات، من نشاط جامعي محدود إلى حدث إقليمي تشارك فيه 16 دولة.

جائزة وتكريم

وسيقدم المهرجان لمناسبة احتفاله بعامه العاشر، الذي يوافق «عام التسامح» في دولة الإمارات العربية المتحدة، جائزة التسامح التي سينالها الإنتاج الذي يركز بشكل فعال على موضوعات الرحمة والسلام والتفاهم.

وبمناسبة المهرجان، قال الدكتور دوايت بروكس عميد كلية علوم الاتصال والإعلام: «إحدى أهم ميزات هذه الدورة هي تكريمنا لكل من د.اليازية الفلاسي، وريما ماجد، اللتين كانتا طالبتين حينما أسستا المهرجان منذ 10 سنوات».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات