«تويتر» يطلق شراكات مع 16 مؤسسة إعلامية

صورة

نحو تعزيز المحتوى الإعلامي الخاص بقطاعات الأخبار والترفيه والرياضة، يتجه موقع تويتر حالياً، طارقاً من خلاله أبواب المؤسسات الإعلامية العاملة في المنطقة، ليرشح عن ذلك تعاوناً مع نحو 16 جهة ومؤسسة إعلامية، من بينها مؤسسة دبي للإعلام، وشركة أبوظبي للإعلام ومجموعة أم بي سي، ليفتح «تويتر» من خلال ذلك طريقاً جديداً للمعلنين، يمكنهم من عرض رسائلهم لشريحة جماهيرية واسعة، من خلال تقديم مقاطع فيديو تلبي احتياجاتهم وتطلعاتهم، عبر ما أطلق عليه تويتر اسم «تويتر فرونتس»، وهي الفعالية التي تنظمها الشركة للمرة الأولى في المنطقة.

في المقابل، شكلت تفضيلات مستخدمي تويتر، محور دراسة أنجزتها شركة «تولونا»، حيث بينت الدراسة التي كشف عنها تويتر، أمس، في مؤتمر صحافي أقيم في صالات ريل سينما في دبي مارينا مول، بدبي، أسلوب تفاعل مستخدمي الموقع والدور الذي يلعبه في رسم مشهد الفيديو عبر الإنترنت، لتؤكد الدراسة أن 72% من مستخدمي الموقع في الإمارات والسعودية و62% في مصر، يعتبرون «تويتر» أحد المصادر الرئيسية للوصول إلى محتوى الفيديو عبر الإنترنت، فيما بينت الدراسة أن 64% من مستخدمي الموقع قد شاهدوا بثاً مباشراً للفيديو عبر «تويتر».

محتوى مميز

بنجامين أمبين، مدير عام تويتر لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، أكد في حديثه أن هدف الشراكات التي عقدها تويتر مع الجهات الإعلامية، تهدف إلى تقديم محتوى مميز إلى أكبر شريحة ممكنة من الجمهور، معرباً عن تطلعاته إلى تلمس النجاح الذي يحققه المعلن عند إطلاقه لأي منتجات أو خدمات جديدة ترتبط بهذا المحتوى.

أما ثيو لوك، رئيس قسم شراكات تويتر للمحتوى في الشرق الأوسط وأفريقيا، فقال: «يميل مستخدمو تويتر حول العالم إلى مشاهدة الفيديو، الذي يبث بصورة حية».

وأضاف: «يقدر المعلنون لدينا المنافع التي يقدمها لهم تنوع الفرص الإعلانية بالنسبة لعلاماتهم التجارية، سواء كان ذلك أشكال الرعاية الأولى في العالم الصادرة من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والتي تشمل إنتاجات مخصصة تعزز مكانة العلامات التجارية كشركاء توزيع، أو عن طريق الوصول إلى البرامج الأصلية وأبرز مقاطع الفيديو».

مشاهدات الفيديو

من جهتها، قالت كندة إبراهيم، مسؤولة الشراكات الإعلامية في تويتر لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لـ «البيان»: «هدفنا من البحث إلى زيادة المحتوى ومشاهدات الفيديو على اختلاف أنواعها، ولمسنا وجود أنواع محددة من الفيديو مطلوب بكثرة على الموقع، خاصة فيما يتعلق بالأخبار والرياضة والترفيه والطهي والأزياء والجمال وغيرها، وبلا شك أن مثل هذا البحث يساعدنا في إقامة شراكات جديدة، ومعرفة نوعية المحتوى المطلوب من قبل مستخدمي الموقع».

وقالت: «حالياً أصبح تويتر بمثابة مصدر مهم جداً لعدد كبير جداً حول العالم، وبغض النظر عن العوائد المادية التي يوفرها المحتوى للمعلن، أعتقد أنه من الضروري، أن يكون هذا المحتوى متوفراً على المنصة للجميع».

تطور

خلال المؤتمر، كشف القائمون على الموقع، عن توقيع عدد من الشراكات مع المؤسسات الإعلامية، بناءً على الدراسة الجديدة، التي بينت أن برامج الترفيه والأزياء والطبخ والسفر تشكل أكثر أنواع محتوى الفيديو شعبية بين مستخدمي الموقع في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مشيرين إلى أن تنوع مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة في مجال الترفيه بين المقاطع الكوميدية والبرامج التلفزيونية ومقابلات المشاهير وأبرز مشاهد المسلسلات، خاصة التي تبث في شهر رمضان.

قناة دبي، التابعة لمؤسسة دبي للإعلام، كانت واحدة من أبرز المؤسسات الإعلامية التي عقدت معها «تويتر» اتفاقية شراكة، تقضي بتقديم مجموعة من برامج رمضان، وأفضل البرامج الترفيهية التي تقدمها القناة على شاشتها، ومن بينها برنامج «كاريوكي بالعربي»، و«انسايدر بالعربي» و«فاشن ستار» وغيرها.

وفي تعليق على ذلك، قالت هبة السمت، مديرة قسم الإعلام الرقمي في قطاع الإذاعة والتلفزيون، مؤسسة دبي للإعلام لـ «البيان»: علاقتنا مع «تويتر» شهدت تطوراً ملحوظاً خلال السنوات الماضية، ونتطلع إلى تعزيزها خلال المستقبل، من خلال رفد هذه المنصة بالمحتوى الإعلامي المتميز، الذي تقدمه مؤسسة دبي للإعلام عبر قنواتها التلفزيونية، الأمر الذي سيتيح لنا توسيع قاعدتنا الجماهيرية، والوصول إلى أكبر شريحة ممكنة من متابعي قنواتنا التلفزيونية.

وأضافت: بلا شك أن شراكتنا مع «تويتر» ستأخذ أبعاداً جديدة، لا سيما وأننا مقبلون حالياً على الموسم الرمضاني، حيث ترتفع نسبة المتابعة للأعمال الدرامية والدينية، التي تعرض خلال الشهر الكريم، وهو ما توليه مؤسسة دبي للإعلام اهتماماً عالياً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات