حضور لافت للأعمال الصينية واحتفاء بفنون الشارع و«البوب آرت» للناشئين

«فنون العالم دبي» يرسم خريطة مفاهيم إبداعية جديدة

يواصل معرض «فنون العالم دبي»، نجاحاته في دورته لهذا العام، وترسيخ حضوره القوي كوجهة مفضلة للفنانين الناشئين من داخل دولة الإمارات وخارجها.

حيث شهد المعرض الإطلالة الأولى للعشرات من الفنانين المستقلين الذين يعرضون أعمالهم الفنية خلال دورته السنوية الخامسة، مستقطباً مجموعة واسعة من الفنانين الناشئين الذين توافدوا من أكثر من 30 دولة مختلفة، حيث يشكل المنصة المثلى لتسليط الضوء على فنانين يمكن أن يصبحوا من أهم الأسماء اللامعة في عالم الفن خلال الأعوام القادمة.

وبفضل المشاركة الواسعة من جانب الفنانين الذين يعرضون أنماطهم الفنية الجديدة، نجح المعرض في نسخته الخامسة باستقطاب مجموعة كبيرة من محبي اقتناء القطع الفنية والباحثين عن صفقات مجزية.

ومع وجود أكثر من 150 فناناً وصالة عرض مشاركة في فعاليات معرض «فنون العالم دبي 2019»، شهدت الفنون المستوحاة من الشوارع حضوراً قوياً بين الأعمال الفنية المعروضة، والتي زاد عددها على 3 آلاف قطعة فنية. ويحتفي المعرض بتجارب الناشئين إذ يستضيف أعمال فنانة تبلغ من العمر 11 عاماً اختارت المعرض لتسجيل حضورها الأول، وهي شاريا ميشرا.

ويشهد المعرض في نسخته لهذا العام المشاركة الأولى للفنانة الصينية لي لاي والتي بدأت مسيرتها الفنية منذ 20 عاماً.

إذ تعرض لاي تشكيلة فنية متميزة تضم 26 لوحة مرسومة بالألوان الزيتية والأكريليك، وبأسعار تتراوح بين 1000-10000 دولار أمريكي. وتتضمن تشكيلة أعمال لاي المعروضة 10 لوحات زيتية من مختلف الأحجام، و16 لوحة أصغر مرسومة بألوان الأكريليك.

وقالت لاي: سبق لي وأن عرضتُ أعمالي الفنية في بنغلادش وسنغافورة واليونان، ولكن معرض «فنون العالم دبي» يشكل أهم المعارض التي شاركتُ فيها حتى الآن.

تغير ملحوظ

و أشار مسؤولو صالات العرض المشاركة في فعاليات معرض «فنون العالم دبي»، إلى أن المشهد الفني المتنامي في دبي يمهد الطريق أمام مجموعة جديدة من الفنانين العالميين المتخصصين بفن الشارع وثقافة البوب آرت الناشئة.وفي هذا السياق، قال لويس رايت، صاحب صالة «فانداليست آرت»: «إن معرض فنون العالم دبي يعرف بغنى وقيمة الفن العربي والغربي معا».

ويشعر القائمون على «فانداليست آرت»، الصالة الفنية التي تتخذ من لندن مقراً لها وتشارك للمرة الأولى في معرض «فنون العالم دبي»، بالتفاؤل حيال القبول المتنامي في دبي للأنماط الفنية الجديدة..

قلب الصورة

وشملت قائمة الجهات العالمية العارضة في المعرض الفنانة المحلية أمريتا سيثي، والتي كشفت النقاب عن مجموعتها الفنية المرتقبة «آرت فويس نوت» خلال الشهر الماضي. وقالت سيثي: «تستند فكرة هذه المجموعة الفنية إلى قلب مفهوم الصورة التي تعني ألف كلمة رأساً على عقب، حيث تصبح الكلمات هي من تساوي ألف صورة.

قيمةكما تشارك كلٌّ من بتول جفري وسمر كامل، العارضتين الدائمتين في معرض»فنون العالم دبي«، في فعاليات المعرض بطرح إبداعاتهما الفنية التجريدية. وقالت بتول جفري: يُعتبر معرض»فنون العالم دبي«ضرورة لا بدّ من منها لاكتمال المشهد الفني في الوقت الراهن، لأنّه يعدّ واحداً من تلك المعارض التي توفر الفرص للفنانين والمعارض الفنية الدولية لعرض أعمالها هنا.

كما تشكّل منصة رئيسية لتسليط الضوء على الفنانين الصاعدين خلال هذه الفعالية الرائع. وتمثل دبي سوقاً فنياً بارزاً قوياً. وبات الناس أكثر اطلاعاً بالفنون في وقتنا الحالي، وخاصة مع تنظيم هذا العدد الكبير من الفعاليات الفنية. الأمر الذي يتيح قدراً أكبر من التوافر والوعي حيال المشهد الفني الحالي.

وبدورها، تُعتبر الفنانة المصرية سمر كامل، التي تحرص على تجسيد المرأة في أعمالها، من العارضين الدائمين في الحدث منذ انطلاقته الأولى.

حوارات

يتيح المعرض للزوار فرصة المشاركة في الكثير من الأنشطة التفاعلية، حيث يمكنهم التسجيل لحضور عدد من ورش العمل والحوارات الفنية الخاصة والعروض التوضيحية طوال فترة انعقاد هذه الفعالية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات