الجسمي والرومي في مصر وعساف بين الإمارات والكويت

نجوم الغناء يحلّقون في فضاء المنطقة العربية

نشاط غنائي لافت تشهده المنطقة العربية، ففي الوقت الذي تنقل فيه الفنان الفلسطيني محمد عساف بين الإمارات والكويت للمشاركة في عدة حفلات غنائية، أطل الجسمي على خشبة دار الأوبرا المصرية، فيما تزور ماجدة الرومي عدداً من البيوت المصرية.

وقد احتفت البحرين بتجربة خالد الشيخ، بينما أطلق محمد عبده على الفنانة داليا مبارك لقب «عروس المسرح»، تلك كانت أبرز أنشطة بعض النجوم العرب على مواقع التواصل الاجتماعي، التي ترصدها «البيان» في تقريرها.

تحل الفنانة ماجدة الرومي هذه الأيام ضيفة على مدينة الأقصر في مصر، في إطار زيارتها لمصر للمشاركة في حفل أوركسترا «الاتحاد الفيلهارموني»، بقيادة المايسترو نادر عباسي، والذي يقام في 5 أبريل الجاري، ويخصص دخله لصالح الأعمال الخيرية.

ماجدة نشرت صوراً عديدةً من زيارتها لأهالي المدينة، حيث أطلقت حملة «فرح قلبي»، التي هدفت من خلالها إلى رسم الابتسامة على وجوه كبار السن، وإدخال الفرح على قلوب الصغار. الاحتفاء الذي حظيت به في مدينة الأقصر، دعا الرومي إلى توجيه الشكر إلى الجميع قائلة «شكراً غمرتموني بلطفكم واستقبالكم الرائع».

إشادة نوال

وبقدر إشادة أهالي الأقصر بزيارة ماجدة الرومي، جاءت إشادة الفنانة نوال الزغبي بأحدث أغنيات زميلتها كارول سماحة التي تحمل عنوان «أنا المطلقة»، التي تعبّر عن وضع المطلقات في العالم العربي، والنظرة السلبيّة التي يعانين منها.

وكانت الزغبي قد علقت على الأغنية بتغريدة أطلقتها على «تويتر»: (شو هالموضوع شو هاللحن شو هالأداء الرائع ألف مبروك كارول أبدعتِ). إشادة نوال بالأغنية تأتي في وقت تخوض فيه حرباً للحصول على الطلاق، بعد انفصال عن زوجها منذ أكثر من 12 عاماً.

حفل الجسمي

الفنان حسين الجسمي، نشر عبر «انستغرام» صورة له من حفله الأخير في دار الأوبرا المصرية، مرفقاً إياها بتعليق قال فيه: «كل الفخر والسعادة بأن أقف على مسرح دار الأوبرا المصرية العريقة، مقدماً مجموعة من أعمالي الفنية، التي أعتز بها، ومجموعة جديدة رائعة من ألحان الموسيقار الدكتور طلال، وأسعدني حضور الأخت العزيزة الدكتورة إيناس عبدالدايم، وزيرة الثقافة في جمهورية مصر العربية، وضيوفنا الأعزاء من وزراء وسفراء وممثلين وإعلاميين وجمهورنا الحبيب.. تجربة جميلة أعتز بها».

مذاق التجربة

من جهة أخرى، أعادت الفنانة هيفاء حسين، وعبر مجموعة صور نشرتها على «انستغرام» الذاكرة إلى أغنيات الفنان البحريني خالد الشيخ، الذي أطل أخيراً بحفل حمل عنوان «كلما كنّا بقربك»، الذي قدمته هيئة الثقافة تكريماً للفنان خالد الشيخ، على خشبة مسرح البحرين الوطني بالمنامة، حيث جاء الحفل على هامش ندوة حملت عنوان «مذاق التجربة».

وذلك في سياق الاحتفاء بالتجربة الفنية للفنان البحريني خالد الشيخ، بحضور الشيخة مي بنت محمد آل خليفة، رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار، والتي شهدت إطلاق كتاب خالد الشيخ الذي أعدّهُ الفنان خالد الرويعي.

احتفاء كبير

وفي الوقت الذي انشغل فيه نجوم الإمارات، بفرحة فوزهم في أيام الشارقة المسرحية، ومن بينهم حبيب غلوم الذي نشر مقطعاً مصوراً لفوز فرقة المسرح الوطني في الشارقة.

وكذلك الفنان عبدالله صالح الذي احتفى بفوزه بجائزة أفضل تأليف، لقيت جملة المبادرات الفنية والموسيقية التي أطلقتها وزارة الثقافة السعودية، أخيراً، احتفاءً عالياً من قبل مجموعة من الفنانين ونجوم الساحة الخليجية، في وقت عبرت فيه الفنانة السعودية داليا مبارك، عن سعادتها بحصولها على لقب «عروس المسرح» الذي منحه إياه الفنان السعودي محمد عبده «فنان العرب»، وذلك إثر مشاركتها الأولى في أوبريت «مملكة الحب والسلام».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات