خلال حفل أقيم في أوبرا دبي

«كورال الجليلة» ينال لقب الأفضل في الشرق الأوسط

في إنجاز جديد يحسب لمركز الجليلة لثقافة الطفل، حازت «كورال الجليلة» بمشاركة 8 أطفال، لقب أفضل كورال في الشرق الأوسط لعام 2019، ضمن مهرجان الكورال الدولي الذي يستقطب في كل دورة من دوراته مئات الفرق على مستوى المنطقة، ويعد من أهم التحديات الدولية بين الفرق الفنية.

منافسة

وعلى مدى أسبوعين نافس أطفال «كورال الجليلة» والذين تتراوح أعمارهم بين 13 و16 عاماً، عدداً كبيراً من الفرق الفنية منها: الكورال المدرسي والجامعي، المجموعات الفنية المستقلة، والمجموعات الفنية المتخصصة، وقد شاركت في التحديات فرق من جميع أنحاء الإمارات، أفغانستان، لبنان، إيران، العراق، المملكة العربية السعودية، المغرب، فلسطين والأردن..

وتمكن أطفال المركز بقيادة أساتذة الموسيقى عازفة البيانو تالا توتونجي، والمؤلف الموسيقي وعازف الجيتار فراس رضا، والفنان جوناثن، من تقديم مقطوعات فنية متنوعة في كافة المنافسات التي سبقت الحفل الختامي، ما لفت أنظار المحكمين لقدرة الأطفال على تقديم الألوان الفنية المختلفة بين الشرقي والغربي بذات التمكن والإبداع، وأهّل «كورال الجليلة» للوصول إلى التصفيات النهائية إلى جانب 15 فرقة فنية شاركت في العرض الاستثنائي للمهرجان في أوبرا دبي، لتحسم النتيجة النهائية في حمل لقب «كورال العام 2019 في الشرق الأوسط» لصالح فرقة مركز الجليلة لثقافة الطفل.

هدف أساسي

وقال عادل عمر، مدير أول إدارة المشاريع الخاصة والإعلامية في المركز على هذا الإنجاز، بالقول: غرس فينا صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، حب المركز الأول، ونحن بدورنا جعلنا ذلك هدفاً أساسياً لأطفال المركز، ما دفعهم لتقديم أفضل ما لديهم في كل مشاركة وتحدٍ يوضعون به.

وقد حقق المركز بفضل الجهود الحثيثة للفنانين فيه خلال عام واحد، اثنتين من أهم الجوائز الدولية والمحلية، حيث حاز «جائزة الشيخة فاطمة للأمومة والطفولة» عن فئة أفضل برنامج للموهوبين، والجائزة الحالية التي تعد أحد أهم المهرجانات الفنية الدولية وتتنافس عليها العديد من الفرق المتمرسة.

إبداع لافت

من جهتها، قالت تالا توتونجي رئيسة قسم الموسيقى: على الرغم من ضيق الوقت المخصص للتحضيرات وانشغال الأطفال في مدارسهم، وحدّة المنافسة بين المشاركين، أبدع أطفال «كورال الجليلة» في تقديم مقطوعات متميزة جداً لفتت أنظار المحكمين والفنانين المتخصصين في كافة مراحل الجائزة وفي الحفل الختامي الذي توّجت فيه الجوقة في «أوبرا دبي».

وتابعت: قدم أطفالنا ثلاث مقطوعات تنوعت بين البوب والموسيقى العربية والغربية، وربما هذا ما ميّز «كورال الجليلة»، لتقدم هذه الإمكانات الإبداعية التي مكنت الأطفال من الغناء والعزف بعدة ألوان فنية وعلى نفس المستوى الإبداعي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات