جناح الإمارات في بينالي البندقية يطلق كتاب «الحياة ما وراء العمران»

أحد الأعمال التي استعرضها الجناح | من المصدر

سيكشف الجناح الوطني لدولة الإمارات في بينالي البندقية النقاب عن كتاب «الحياة ما وراء العمران الشاهق» الذي رافق معرضه في بينالي البندقية 2018، وذلك خلال حفل إطلاق يُقام يوم الأربعاء الموافق 20 الجاري.

وسيشارك القيّم الفني الدكتور خالد العوضي في جلسة حوار تديرها الصحفية ميليسا غرونلوند خلال حفل إطلاق الكتاب، المُقام بالتعاون مع دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، في المجمّع الثقافي في تمام الساعة 6:30 مساءً.

وتحت عنوان «الحياة ما وراء العمران الشاهق»، يستكشف الكتاب المناطق المتواضعة ومظاهر العيش الحضرية، مسلطاً بذلك الضوء على الروابط الممتدة بين التواجد العمراني خارج الضخامة والعمران الشاهق وإيقاع الحياة اليومية داخل المجتمعات المتنوعة. ويقدم الكتاب، الذي حرره الدكتور خالد العوضي، رؤية شاملة عن النموذج الحضري الفريد في دولة الإمارات، متنقلاً بقرائه بين المواقع والأماكن غير المستكشفة والقصص الكامنة في الحياة اليومية.

ويرصد الكتاب رؤية المعرض وأبعاده البحثية، حيث يصف أربعة أنماط حضرية ضمن فصوله الأساسية، وهي: الأحياء السكنية، وشبكة الطرق والسكك، والمجمّعات الحضرية، والمناظر الطبيعية.

تستهل كل فصل من الكتاب مقدمة نظرية عن الموضوع الذي يتناوله، ثم ينتقل بعد ذلك إلى دراسات الحالة، بما في ذلك مقالات بقلم ثمانية من الخبراء والباحثين المعروفين في المجال، بالإضافة إلى مواد بحثية مصممة ومدققة على يد الدكتور خالد العوضي وفريق الأبحاث المساعد. ويعكس الفصل الأخير من الكتاب أهمية ربط البنية المعمارية بحياة الأفراد

طباعة Email
تعليقات

تعليقات