حماقي يحلق بجمهوره في فضاء القرية العالمية

بباقة متنوعة من أغانيه الجديدة، أشعل الفنان المصري محمد حماقي، أمس، مسرح القرية العالمية في دبي، الذي استضاف حفله الغنائي، وسط جماهير غفيرة، قدرت بالآلاف، ما جعل حفلته هذه من أنجح الحفلات التي أحياها، حسب إشادته بالجمهور في بداية الحفل، الذي شهد عزفاً للكمان من قبل أحد أعضاء الفرقة، الذين أبدعوا في تقديم أفضل ما لديهم للجمهور، الذي ترقب صعود حماقي منذ الرابعة عصراًَ.

حاملين معهم صوره واسمه على لوحات، صنعت خصيصاً للترحيب بالفنان المصري، في وقت أسهمت فيه جاهزية البنية التحتية للقرية أريحية كبيرة للجمهور، بعد تخصيص أماكن خاصة للسيدات وأخرى لأصحاب الهمم والإعلاميين.

وطلب حماقي من جمهوره تحية خاصة لنادي العين الإماراتي، التي حظيت بتصفيق حاد من الجمهور، الذي داعبه الفنان المصري بتقديم عزف على الطبول والغيتار والكمان، وسط أجواء حماسية أسعدت الجمهور من مختلف الأعمار خاصة الفتيات من محبيه، وقدم حماقي باقة من أغنياته، منها: «عمري ما تغيب، وافتكرت، وما بلاش».

ترويج

ويأتي حفل حماقي على مسرح القرية العالمية، الذي اختتمه الفنان بأغنية خاصة تحية للإمارات، ضمن أقوى 15 حفلاً غنائياً تشهدها القرية في موسمها 23، بالتعاون مع شركة روتانا، ولفت حماقي إلى أنه بدأ الترويج لألبومه الجديد، بإصدار كليب دعائي قصير، معلناً عن صدوره قريباً.

ومن المقرر أن يطرح حماقي إحدى أغنيات الألبوم قريباً، تمهيداً لإصداره كاملاً مع بداية العام الجديد، حيث يعود من خلاله إلى الساحة بعد غياب 3 سنوات. ويستعد حماقي حالياً للمشاركة في احتفالات رأس السنة، التي سيقدم فيها باقة من أغانيه المشهورة وعدد من أغاني ألبومه المقبل.

إقبال

من ناحية أخرى، شهدت الحلقة الرابعة من بطولة فزاع لليلولة في القرية العالمية إقبالاً جماهيرياً كبيراً، بمشاركة غنائية من الفنان محمد الماسي والشاعر سعيد بن طميشان، و4 من أقوى المنافسين، هم: سعيد سالم المهيري ومحمد عبدالله حمدان بن دلموك، وإبراهيم سلطان عبيد الكعبي، والعماني خليل المزروعي.

وشهدت الحلقة تشجيعاً من الجمهور من محبي الليولة من مختلف الجنسيات بعد أن حققت الحلقات نجاحاً كبيراً على مدار المواسم الماضية والموسم الحالي، وتستمر المنافسات حتى الحلقة الثالثة عشرة وسط منافسة شديدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات