أثمر تعاونها مع «دبي للإعلام» أعمالاً رمضانية متميزة

حياة الفهد تعيد أمجاد الدراما الراقية «مع حصة قلم»

رغم تعدّد الأعمال الدرامية وتنوّع موضوعاتها خلال الشهر الفضيل، تمكّن مسلسل «مع حصة قلم» على شاشة تلفزيون دبي من استقطاب نسبة مشاهدة عالية. ولا عجب في ذلك، فهذا أمر متوقع إذ شهد هذا العمل العودة المرتقبة للنجمة القديرة حياة الفهد إلى الأعمال الدرامية، بعد نجاحها في تجسيد عشرات الأدوار المتنوعة، وتركيزها على كتابة وإنتاج الأعمال المميزة، حيث تمكنت من الحفاظ على مكانتها الخاصة في قلوب المشاهدين الذين باتوا ينتظرونها كل عام آملين أن تعود لتضفي الابتسامة على الشاشة الصغيرة.

ولا تقتصر مسيرة هذه الفنانة المتألقة التي تنتمي إلى الرعيل الأول في الدراما الخليجية على تقديم الأعمال الدرامية، بل حقّقت نجاحات كثيرة وأثبتت براعتها في التمثيل عبر مشاركتها في العديد من الأعمال الفنية البارزة، كما كان لها دور أساسي في تطوير الدراما الخليجية وتعزيز وجودها وانتشارها في العالم العربي، بعد أن تمكنت من ترك بصمتها المميزة في جميع الأعمال التي شاركت فيها ونالت ألقابا عديدة منها أم المسرح وعميدة الدراما الخليجية وأبرزها سيدة الشاشة الخليجية، بعد أكثر من نصف قرن من الإبداع والتألّق في المجال الفنّي قدّمت خلاله «أم سوزان» أعمالاً فنية هامة، واحتضنت فنانين من جيل الشباب ودعمت مسيرتهم، على اعتبار أنها فنانة شاملة أتقنت التمثيل وبرعت أيضاً في كتابة الأعمال الفنية الناجحة.

في الوقت الذي يأتي التعاون الفني الجديد مع الفنانة القديرة، في إطار العلاقة الطيبة والتعاون الوثيق مع تلفزيون دبي ومؤسسة دبي للإعلام لتقديم الأفضل للمشاهد المحلي والخليجي والعربي، وذلك في إطار استراتيجية تقديم أهم الأعمال الدرامية الرائدة والمتابعة من كافة شرائح وفئات المجتمعات العربية من دون نسيان الصبغة المحلية والخليجية التي تعطي الكثير من الخصوصية والتميز للأعمال الدرامية التي يتم إنتاجها هذا العام.

إنتاج مشترك

وبعد إطلالتها الناجحة في مسلسل «رمانة» على شاشة تلفزيون دبي في رمضان الماضي، تقدم سيدة الشاشة الخليجية، مسلسلها الجديد «مع حصة قلم» بإنتاج مشترك مع مؤسسة دبي للإعلام، على شاشة تلفزيون دبي ابتداء من الساعة: 17:00 بتوقيت الإمارات، الساعة: 13:00 بتوقيت غرينتش، والإعادة الساعة: 03:00 من صباح اليوم التالي، وهو من تأليف علي الدوحان، وإخراج مناف عبدال، يشاركها البطولة كل من النجوم: محمد جابر، زهرة الخرجي، باسم عبدالأمير، حسين المهدي، مشاري البلام، نور الغندور، عبدالله الطليحي، إلهام علي، فوز الشطي، يعقوب عبد الله، شهد الكندري، وآخرون، حيث تدور أحداث المسلسل حول امرأة تنسى ما يدور حولها، لهذا السبب تحتفظ بورقة وقلم لتدوين أبرز الأمور، حيث تتوالى الأحداث في إطار اجتماعي إنساني ينطوي على بعض الكوميديا، بعيداً عن شطحات الخيال ومتصلة بأصالة عادات وتقاليد المجتمع الخليجي على وجه الخصوص.

جودة المضمون

فهذا العمل الدرامي كمختلف المسلسلات المحلية والعربية والخليجية التي اختارتها المؤسسة لشبكة برامجها الرمضانية يرتقي بذوق المشاهد العربي، إذ يعتمد على جودة المضمون ويعكس الجهود المتواصلة التي تبذلها فرق العمل المتخصصة والمتفانية في مؤسسة دبي للإعلام. ويظهر نجاح المسلسل بشكل خاص عبر مواقع التواصل الاجتماعي من خلال تفاعل المشاهدين وتعليقاتهم الإيجابية، حيث نال مسلسل «مع حصة قلم» على شاشة تلفزيون دبي، متابعة عالية عبر حسابات المؤسسة الرقمية على منصات التواصل الاجتماعي خلال النصف الأول من شهر رمضان المبارك، حاصداً أكثر من (152336) تغريدة ومنشوراً، في الوقت الذي وصل عدد مشاهديه عبر تطبيق «آوان» ما يزيد على (18.2) ألف مشاهدة في النصف الأول من الشهر الفضيل، ما يثبت عاماً بعد عام تميز هذه المؤسسة وريادتها، لا سيما أنها تضع دائماً الأسرة العربية في أعلى سلّم أولوياتها.

بنية متكاملة

بفضل الدعم المتواصل للإنتاج الدرامي وارتكازها على بنية متكاملة تمكنت مؤسسة دبي للإعلام من تعزيز صناعة الإنتاج التلفزيوني في دولة الإمارات العربية المتحدة، إذ تحرص دائماً من خلال أعمالها المختلفة على اعتماد أبرز التقنيات الحديثة، بالإضافة إلى تمسكها بالأصالة والعراقة التي تميز عالمنا العربي.

تعليقات

تعليقات