متحف العين يعرّف بمسيرة الشيخ زايد

يقيم متحف العين الوطني، التابع لدائرة الثقافة والسياحة- أبوظبي، ورشة بمناسبة عام زايد لتعريف الزوار بمسيرة القائد مؤسس الدولة ومنجزاته والتوعية بمبادئ وقيم الوالد المؤسس.

وذلك تماشياً مع إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، باعتماد عام 2018 «عام زايد»، ليكون مناسبة وطنية تقام للاحتفاء بالقائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيَّب الله ثراه.

وفي إطار البرنامج التعليمي للمتحف، فإنه خصص شهر يونيو الجاري لتسليط الضوء على صحن دائري من الفخار المزجج يعود إلى الفترة الإسلامية المتأخرة في الفترة من القرن 16 إلى القرن 20، وذلك ضمن برنامج القطعة المميزة الذي يوليها فريق خدمة الزوار في المتحف اهتماماً خاصاً أثناء إرشاد السياح في المتحف.

كما تقام ورش عمل «القطعة المميزة» يومي الثاني والثالث من عيد الفطر على عدة فترات ابتداء من الساعة الحادية عشرة صباحاً إلى الساعة الرابعة عصراً. وقد وقع الاختيار في هذا الشهر على صحن دائري من الفخار المزجج، وجد مكسوراً ورمم بشكل غير كامل، تظهر عليه رسومات هندسية ونباتية باللونين الأسود والأخضر، وفي وسط الصحن توجد رسمة على شكل زهرة باللون الأخضر وحدودها باللون الأسود.

صنع الصحن بتقنية تصنيع الفخار عندها وهو الدولاب، وقام الصانع برسم أشكال هندسية ونباتية باستخدام ألوان متعددة قبل إجراء عملية التزجيج التي تتمثل بإضافة المينا المزجج إلى الفخار وحرقها حتى تتشكل طبقة لامعة على سطح القطعة.

تم العثور على هذه القطعة في منطقة غابة ظبيان في الخزنة، من قبل فريق المسح المحلي، وهي من ضمن لقى سطحية أخرى عثر عليها عام 2009، كما تم العثور على بعض اللقى الأثرية من النوع نفسه في عدة مواقع أثرية في إمارة أبوظبي.

تعليقات

تعليقات