«حوران الرمثا» في بيت شعر المفرق

استضاف بيت الشعر في المفرق شمال الأردن فعاليات مهرجان حوران الرمثا للشعر العربي، الذي اختتم أول من أمس، بتنظيم من ملتقى الرمثا الثقافي.

وشهد مشاركة كوكبة من الشعراء العرب والأردنيين، بعد كلمة ترحيبية لمدير بيت الشعر فيصل السرحان شهدت الأمسية الختامية من المهرجان، مشاركة شعرية فاعلة، حيث قرأ في البداية الشاعر الأردني أمين الربيع قصيدة بعنوان:

«تطلعات إلى غد مجهول»، وذهب إلى الهم الإنساني، وحاور الذات وجدلية الحياة والموت وغياب الأحبة. أما الشاعر الفلسطيني د. المتوكل طه فقرأ قصيدة بمناسبة الإسراء المعراج، وقصيدة «أرض الغزالات»، وقرأت الشاعرة الإماراتية هدى السعدي قصيدة بعنوان «دموع الشموع»، ومنها تقول:

تضيعُ الأماسي هباءً/‏‏ تضيعُ الدموعْ/‏‏ وضوءُ الشموعْ/‏‏ يموت انصياعا/‏‏ وتستعمر الظلماتُ الشعاعا.

ومن العراق استذكر الشاعر العراقي محمد نصيف جراحات الأندلس حين قرأ قصيدته «عشتار وجراحات الأندلس»، وأمعن كثيراً في جرح بلاده بلاد الرافدين، وكما أخذنا على أبحر قصيدته الأخرى إلى شذا النرجس. ومن السعودية قرأت الشاعرة تهاني الصبيحة قصيدة بعنوان: «حدودُك..أنا»، قصيدة محكمة البناء واللغة المكثفة على حالات الأنثى العشقية.

تعليقات

تعليقات