مكتبات غير مألوفة تنتصر للقراءة

تعد المكتبات المصدر الأبرز للثقافة والتعلم واكتساب المعرفة، ويبقى الكتاب السلعة التي لا تفقد قيمتها مهما عفا عليها الزمن، ولمكانته الكبيرة، والحرص على اقتنائه والحصول عليه أينما كان، ظهرت مكتبات كثيرة بأشكال مختلفة غير مألوفة، في محاولةٍ للوصول إلى القارئ حيث يتواجد، لتشبع شغفه، وتضخ في عروقه أوكسجين المعرفة.


 

تعليقات

تعليقات