«الإيموجي» سلاح ذو حدين في التواصل الاجتماعي

صورة

الوجوه الصفراء تفسد العلاقات الاجتماعية وأحياناً تكون وسيلة للهروب السريع من المحادثة، حيث يستخدم كثيرون رموز التعبيرات المعروفة «الإيموجي» خلال الدردشة بين طرفين على شبكات التواصل الاجتماعي، ويفضلها كثير من المراهقين، فهي تختصر الحديث الطويل، ولكن قد لا تصلح للاستخدام في العلاقات الرسمية أو الأصدقاء والمعارف الجدد، فكل شخص يختلف لديه المعنى والتفسير لهذه الوجوه الصغيرة الصفراء.

رموز

وأفادت منيرة عبدالله ماجستير علوم نفسية ومستشارة نفسية وتربوية لـ«البيان» بأن استخدام الايموجي في شبكات التواصل الاجتماعي هو سلاح ذو حدين له جانب سلبي وآخر إيجابي، مثلاً قد يقوم البعض وهم ذوو مكانة ثقافية أو اجتماعية بالمجتمع ويضعون رموزا لا تناسب مكانتهم، وفي الأغلب هذه الوجوه تستخدم بكثرة لدى الشخصيات المراهقة اكثر، لذلك أفضل التقليل من استخدام الايموجي في وسائل التواصل الاجتماعي، حيث يسوء فهمها لدى الطرف الآخر.

وتتابع: قد يرسل شاب «إيموجي» على شكل قلب أحمر للفتاة هو يعبر عن شكره وامتنانه فتفهم الفتاة أنه يرسل لها مشاعر الحب، ومن هنا نجد سوء فهم للتعبير الرمزي الأصفر، ما يسبب من المشاكل المعقدة على حسب المشاعر لدى كل طرف، لذلك أنصح بمراعاة استخدام هذه الأشكال في وسائل التواصل الاجتماعي.

هروب ذكي

وتؤكد منيرة على فائدتها، فهي تختصر لك جهد العناء في اختيار الكلمات المناسبة واختيار رمز يعبر عن الموقف بشكل كامل، وكذلك هو هروب سريع وذكي من المحادثة حال عدم رغبتك في التحدث مع الطرف الآخر، كما تقوم اللغة الجديدة على رموز تعبيرية لوجوه صفراء يتم استبدالها بديلاً عن الجمل أو الأفكار المعقدة، وبالرغم من محدودية الرموز إلا أن مستخدمي التواصل الاجتماعي خلقوا طرقاً جديدة للتواصل من خلال اقتران عدة رموز تعبيرية لتشكيل جمل متصلة.

وفي الحقيقة هي رموز جديدة لا يوجد لها مخزون في الإطار المعرفي للأشخاص، وهي غير مقننة بشكل محدد، لذلك يختلف فهمها وتفسيرها من فرد لآخر، و«ايمو آيكونس» هو مصطلح ياباني تم اكتشافه من قبل شركات الموبايل للتواصل عبر الصور التعبيرية بدلاً عن الجمل والكلمات سنة 1999.

صورة ذهنية

إن التوظيف المفرط لبعض التعبيرات القوية مثل «غمزة العين» قد يضر بعلاقات الأفراد خاصة الرسمية، ويؤدي إلى سوء فهم لغوي، لأن كل رمز يرسم صورة ذهنية مختلفة تماماً عن تلك الموجودة على أرض الواقع.

تعليقات

تعليقات