«هاي الإمارات» نافذة تلفزيونية تطل على العالم

Ⅶ سهيلة الوالي وعائشة حارب وبنديتا بارافيا وعائشة الحمادي | من المصدر

بعد نجاح تجربتها في «هاي دبي» التي عرضت فيها بعضاً من ملامح «دار الحي»، عادت الإيطالية بنديتا بارافيا، لتعانق الإمارات مجدداً، من خلال برنامجها التلفزيوني الجديد الذي يحمل عنوان «هاي الإمارات»، تعاين فيه ملامح الدولة وتاريخها وتقدمها من خلال أعين شابات مواطنات ومقيمات على أرضها منذ سنوات، تحاول بنديتا من خلاله أن ترسم نظرة بنات الإمارات للمستقبل، وأن ترصد فيه شعورهن وهن يعشن في بلد امتدت طموحاته لتصل إلى المريخ، ليبدو البرنامج عبارة عن رسالة حب للإمارات.

سحر خاص

البرنامج يركز على الشباب والمرأة، ويستعرض الأسباب التي تدعو الجميع للعيش في حضن الإمارات، وفق ما قالته بنديتا لـ«البيان»، التي نوهت في حديثها إلى أن البرنامج سيعرض قريباً على عدد من القنوات الأوروبية وفضائية ميدياسيت الإيطالية، مبينة أنها بدأت العمل مع فريقها على البرنامج منذ عامين تقريباً.

معلومات

«حباً في الإمارات»، بهذا التعبير، أجابت بنديتا عن سبب وجود مشروع «هاي الإمارات»، حيث قالت: «أعيش في الإمارات منذ 2002، بعد أن وصلتها للمرة الأولى سائحة، وسرعان ما قررت أن أبقى هنا، حيث تأثرت بسحرها، وتعرفت على ماضيها وعايشت حاضرها، وما تشهده من مبادرات وتطور دائم، حيث لا تكاد عجلة النمو تتوقف». وأضافت: «فكرة البرنامج جاءت للتعريف بالإمارات أمام الشعوب الأخرى، وتقديم معلومات عنها قد لا يعرفها الآخرون، خاصة فيما يتعلق بالعادات والتقاليد المجتمعية، وكذلك تقديم فكرة عامة عن أوضاع المرأة والشباب في هذه الدولة، وما يلقونه من دعم وتشجيع». وأضافت: «نحن نعمل منذ عامين على هذا البرنامج، الذي يمكن القول إنه جاء للتعبير عن حبنا للإمارات، حيث يعمل على تقديمه إلى جانبي، الشابة الإماراتية سعاد الحمادي، بينما يضم فريق العمل ثلة من الشابات اليافعات، من بينهن سهيلة الوالي، وعائشة حارب، وشيخة الريس».

نشر السلام

وبينت بنديتا أن البرنامج يدعم الإيجابية. وقالت: «البرنامج يدعم الممارسات الإيجابية التي نشهدها في الإمارات، ويقدمها على الهواء أمام العالم، إلى جانب الابتكارات التي تشهدها الدولة، وطبيعة الفرص التي تقدمها الإمارات لفئة الشباب تحديداً، بهدف تحفيزهم على مواصلة العطاء.

تصوير

أكدت بنديتا بارافيا أن الحلقة الأولى من البرنامج تم تصويرها خلال فعاليات الدورة الـ 14 لمهرجان دبي السينمائي الدولي، حيث تم فيها استضافة الفنانة المصرية صفية العمري، التي تحدثت عن علاقتها مع الإمارات وحبها لهذا البلد المعطاء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات