كتاب يوضح أبرز أسباب الاضطرابات النفسية

«أطعمة البهجة ومحاربة الألم».. كنوز الغذاء

صورة

أظهرت دراسات طبية متعددة أن نوعية الغذاء تؤثر على مزاج الإنسان وحيويته وقدرته على التفكير، وقد تناول كتاب «أطعمة البهجة ومحاربة الألم» لمؤلفه د.رامي عطا أبو سمية، كنوز الطعام بكثير من التفصيل، اعتماداً على الأبحاث العلمية التي تُوضح العلاقة بين الغذاء والاكتئاب والتوتر ونوبات الذعر، لا سيما وأن الغذاء الصحي يعزز الصحة العقلية لدى الذين يعانون من اضطرابات نفسية.

آلام الرأس

تصبح المشكلات الصحية مثل الصداع، أقل حدة عندما يتجنب الإنسان الأطعمة المسببة للتوتر والإجهاد، ومن بينها السكر والكافيين والأطعمة المقلية، وذلك على عكس الأطعمة التي تعزز الصحة مثل المياه والخضراوات والفاكهة والأسماك، لا سيما وأن لآلام الرأس عدة أسباب، حيث إن الآلام التي تصيب الجزء الأمامي من الرأس تنجم غالباً عن الإفراط باستهلاك السكر والحلوى والمثلجات والشوكولاتة والتوابل، أما الآلام في جانب الرأس فسببها تناول الكاتشاب والبطاطا المقلية والوجبات المشبعة بالزيوت.

السمك والاكتئاب

ويسلط الكتاب الضوء على أهمية تناول السمك، لما لذلك من انعكاسات إيجابية على الصحة عموماً، والوقاية من اكتئاب ما بعد الولادة خصوصاً، وكانت إحصائيات كثيرة قد أثبتت وجود علاقة عكسية بين استهلاك السمك والإصابة بالاكتئاب في 23 دولة حول العالم، حيث تبين أن معدلات الاكتئاب تزداد ارتفاعاً كلما انخفضت مستويات استهلاك السمك. ففي جنوب أفريقيا على سبيل المثال، يتناول الفرد ما معدله 3.85 كيلوغرامات من السمك في السنة، وتعاني ربع النساء من اكتئاب ما بعد الولادة.

أما في أميركا، فيستهلك الفرد 21.7 كيلوغراماً من السمك في السنة، وقد بلغت نسبة النساء اللواتي يعانين من الاكتئاب 11.1%، وفي سنغافورة يستهلك الفرد نحو 36.5 كيلوغراماً من السمك في السنة، وتعاني 5.50% من الاكتئاب.

حليب الأمهات

وليس هذا وحسب بل أظهر كثير من الأبحاث أن حليب الأمهات اللواتي يأكلن الكثير من السمك، يحتوي على مستويات عالية من حمض DHA، وهو أحد أنواع الأحماض الدهنية الضرورية لنمو وتطور أعصاب العين وخلاياها إضافة إلى أنه مفيد للنظر والحركة والكلام لدى الأطفال.

الفلفل الحار

وحول حقيقة الفوائد الصحية لتناول الفلفل الحار، أوضح الكتاب أننا عندما نأكل الفلفل الحار، تقوم مادة «الكابساسين» بحرق النهايات العصبية في اللسان والفم، ما يجعلها ترسل إشارات ألم زائفة إلى الدماغ، وكاستجابة لذلك يقوم الدماغ بإفراز مسكنات طبيعية «الأندروفينز» التي تجعلنا نشعر بارتياح نفسي كبير، علاوة على أن الفلفل الحار من أطعمة التنحيف والرشاقة.

خضراوات

أشارت دراسات طبية إلى أن نقص حمض الفوليك لدى النساء يتسبب باضطرابات نفسية أبرزها الاكتئاب وتعكر المزاج والنسيان والنعاس، وللوقاية يجب الإكثار من تناول الخضراوات الورقية مثل السبانخ والخس والنعنع، وتناول الجرجير بحذر لاسيما وأنه قد يسبب اضطرابات في الهضم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات