«إلكترو لغتي» مسابقات صيفية تبرز جماليات «الضاد»

في إطار سعيها لدعم قدرات الاطفال خلال فترة الإجازة الصيفية، وتحت عنوان «مخيم لغتي الصيفي 2017» شاركت مبادرة لغتي في برامج المخيمات الصيفية لكل من وزارة التربية، ومؤسسة رياضة المرأة، ونادي سيدات الشارقة، مقدمة سلسلة من البرامج والأنشطة التعليمية الرامية لتمكين الأطفال من أساسيات اللغة العربية، وتشجيعهم على استخدامها.

وقدمت لغتي خلال مشاركتها في مخيم «صيفنا يحلو بالقراءة 2» الذي تنظمه وزارة التربية والتعليم خلال الفترة من 24 يوليو وحتى 21 أغسطس أنشطة تربوية تجمع بين التعليم والترفيه للأطفال المشاركين في المخيم، عرضت فيها أهمية اللغة العربية، وجماليات استخدامها، عبر ألعاب وأنشطة ذهنية.

تكريس

وقالت بدرية آل علي، مدير مبادرة «لغتي»: «يأتي تنظيم مبادرة لغتي لمخيمها الصيفي تأكيداً على رؤية المبادرة في تكريس اللغة العربية واستخدامها في وسائل المعرفة، إذ تسعى مثل هذه الورش إلى فتح باب التواصل بين المبادرة والهيئات والمؤسسات التربوية، إذ نجحت المبادرة في الوصول إلى شريحة واسعة من الأطفال، وأعادت عبر أنشطتها تقديم اللغة العربية بأسلوبتجمع فيه الترفيه بالتعليم، والنشاط الذهني بمهارات تعلم اللغة».

ميزات

تتميز «إلكترو لغتي» بكونها تسمح بمشاركة فريقين أو لاعبين يتنافسان مع بعضهما، فضلاً عن إمكانية تصميم عدد غير محدود من أوراق الأسئلة والأجوبة التي تعرض على لوحة اللعب بما يتناسب مع مهارات وقدرات كافة الفئات العمرية، وتختلف في المحتوى وصعوبة المراحل ونوعية المعلومات المطروحة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات