مجلس دبي الرياضي يُطوّر رياضة المشي على الرمال الساخنة

«البطولة الدولية للرمضة».. مفاجأة عالمية في سبتمبر

صورة

بعد إطلاق فريق رحالة الإمارات، أربع دورات محلية متفردة من «تحدي الرمضة»، الحدث الأول من نوعه عالمياً، والذي نجح في استحضار تراث الأجداد بأسلوب إبداعي مبهر، ويعكس حرص الفريق على مواكبة الاستراتيجيات الوطنية الداعمة للابتكار، كشف عوض بن مجرن رئيس مهرجان الرحالة العالمي، رئيس نادي رحالة الإمارات لـ «البيان»، عن تطوير مجلس دبي الرياضي لتحدي المشي حفاة على الرمال الساخنة، ليكون مفاجأة استثنائية ذات طابع عالمي في التاسع من سبتمبر المقبل، تحت مسمى «بطولة دبي الدولية لتحدي الرمضى» في حديقة مشرف بدبي.

منصة عالمية

وحول جديد الحدث، قال عوض بن مجرن رئيس مهرجان الرحالة العالمي، رئيس نادي رحالة الإمارات لـ «البيان»: تبنى مجلس دبي الرياضي، بالتعاون مع فريق رحالة الإمارات تطوير فكرة التحدي، ونقله من المستوى المحلي إلى المنصة العالمية، لا سيما أنه غير مسبوق، وسيحدث ثورة طبية على نطاق عالمي واسع، حيث أظهرت نتائج دراسات قامت بها كوادر طبية ذات خبرة وكفاءة من المستشفى الأوروبي العربي، خلال الدورات الماضية، التأثيرات الإيجابية للمشي على الرمال الساخنة في صحة الإنسان، والتي تم قياسها بدقة، من خلال أخذ مئات العينات من المشاركين ومقارنتها، وفي سبتمبر المقبل، سيتم دعوة فريق طبي خارجي لتحليل النتائج، وتثبيتها واعتمادها كمفهوم علاجي جديد، يضع دبي في موقع متقدم ومتميز على خارطة السياحة العلاجية عالمياً.

نطاق أوسع

وتابع: رسخ تحدي الرمضى مكانته على مدى دوراته المحلية الماضية، نشاطاً صيفياً تنافسياً مستلهماً من حياة الأجداد، يرتكز في جوهره على اختبار قوة التحمل والصبر والصلابة أثناء المشي حفاة على رمال الصحراء الساخنة، وتحفيز الأجيال الناشئة على خوض تجربة تراثية مثيرة، والتعرف إلى الأجواء التي عاش فيها أجدادنا في ظل قسوة الطبيعة الصحراوية، ونهدف من خلال البطولة، إلى تعزيز الوعي بحياة الأجداد على نطاق أوسع، وفتح باب المنافسة أمام المواطنين والمقيمين والسياح والأجانب، وهناك خطط مستقبلية لإقامتها في إمارات الدولة ودول أخرى.

تدريبات مبدئية

وبسؤاله عن أسباب اختيار شهر سبتمبر المقبل لإقامة البطولة، أكد بن مجرن، أن الطقس سيشهد تحسناً طفيفاً خلال الشهر، حيث تصل درجة الحرارة إلى 41 درجة مئوية، بما يشجع الجمهور على التفاعل والمشاركة، وقال: نفذنا بحضور ومشاركة سعيد حارب، الأمين العام لمجلس دبي الرياضي، وعدد من موظفي مجلس دبي الرياضي، عدة جلسات عصف ذهني، إضافة إلى تدريبات مبدئية لاختبار حرارة الرمال، ووضع التصورات والاقتراحات والأفكار التي من شأنها إثراء الحدث، الذي سيقام في حديقة مشرف بدبي، نظراً لموقعها المتميز، واشتمالها على كافة المرافق والخدمات التي يحتاجها المشاركون.

تسجيل ومشاركة

وحول آلية التسجيل والمشاركة في البطولة، قال: سيكون على الراغبين في المشاركة، التسجيل عبر موقع إلكتروني يحدده ويعتمده مجلس دبي الرياضي، والالتزام بشروط ومعايير المنافسة، ومن بينها ارتداء قبعة لحماية الرأس من أشعة الشمس، واجتياز فحوصات اللياقة الطبية، وخلال المسابقة، سيتعين عليهم المشي على الرمال الساخنة، وعدم الركض، وستقيم لجنة تحكيم من قبل مجلس دبي الرياضي، أداء المتسابقين، كما سيكون هناك جوائز قيمة سيتم الإعلان عنها لاحقاً.

300 متر

ولفت بن مجرن إلى أن التحدي الأكبر الذي سيواجه المشاركين، هو تحمل المشي على الرمال الساخنة حفاة لمسافة 300 متر، وقال: ارتأى مجلس دبي الرياضي، مضاعفة جرعة الحماس والتحدي والسعادة في البطولة، عبر زيادة المسافة المقطوعة من 100 متر خلال المواسم الماضية، إلى 300 متر، بما يحفز المشاركين على الانخراط في صفوف والتأهيل والتدريب المجاني، التي سينظمها مجلس دبي الرياضي، بالتعاون مع «رحالة الإمارات» قبل البطولة بأيام، والتي ستتضمن محاضرات نظرية توعوية، وتدريباً عملياً ميدانياً.

امتنان

عبر عوض بن مجرن رئيس مهرجان الرحالة العالمي، عن شكره وامتنانه لسعيد حارب، الأمين العام لمجلس دبي الرياضي، الذي أبدى وفريق عمله اهتماماً كبيراً بالارتقاء بمستوى البطولة، بما يجعلها تليق بمكانة الإمارة وسمعتها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات