لعنة الشائعات تصيب «كفر دلهاب»

صورة

لعنة السحر التي أصابت «كفر دلهاب» في حلقات المسلسل الأولى، يبدو أنها لاحقت صناعه على أرض الواقع، ولكن على شكل شائعات سرعان ما جالت مواقع التواصل الاجتماعي طولاً وعرضاً، حاملة معها تسريباً قيل إنه يمثل «نهاية» المسلسل الذي لا يزال أبطاله في مواقع التصوير، الأمر الذي دعا بطله يوسف الشريف إلى التغريد بنفي هذه «النهاية» كلياً.

في هذا المسلسل الذي لمس فيه الغالبية «اقتباساً من الفيلم الأميركي ذا رينغ ، تسلك الدراما المصرية دروب الرعب والإثارة والتشويق، والتي قلما دأبت على سلوكه، ليبدو أن خيارها بدخوله عبر كفر دلهاب صائباً، لا سيما وأن المسلسل استطاع منذ حلقاته الأولى مصافحة قلوب الجمهور.

والتربع على وسط مائدتهم الدرامية، شاداً إياهم نحو حكاية تدور أحداثها في أحد العصور القديمة، وفي قرية مسحورة تدعى كفر دلهاب ، يعمل غالبية أهلها بالسحر والشعوذة، تصاب البلدة بلعنة تبدو اثارها في عدم نمو المحصول وعدم قدرة النساء على الحمل.

وانتشار الجوع وسيادة الفقر، بعد مقتل فتاة فلاحة تدعى ريحانة على يد شخص يعيش حراً طليقاً في الكفر، ونظراً لطبيعة الحالات التي يشهدها الطبيب سعد (يوسف الشريف) يبدأ في رحلة بحث عن أسباب مقتل ريحانة، بهدف إزالة اللعنة عن الكفر.

إيقاف التصوير

نجاح العمل جماهيرياً، جعل منه عرضة للإشاعات، فبعد صدور تقارير تؤكد قيام مخرج المسلسل أحمد نادر جلال بإيقاف التصوير والالتفات إلى مونتاج الحلقات بهدف تسريع عملية تسليمها للقنوات الفضائية التي سرت شائعات بأنها هددت بإيقاف عرض المسلسل ومقاطعته بسبب تأخرها في الحصول على بقية الحلقات، تعرض العمل لشائعة ثانية تمثلت في تسريب نهايته، وهو ما ينذر بالحكم موتاً على المسلسل، بسبب فقدانه صبغة التشويق التي تتمثل فيها حبكة القصة.

حيث تتمثل النهاية المفترضة في اكتشاف الطبيب سعد (يوسف الشريف) بأنه شقيق ريحانة ، وأنه من يقوم بكافة أعمال السحر التي يشهدها الكفر في محاولة منه للانتقام لشقيقته، وأن اسمه الحقيقي هو أبو العز وليس سعد كما هو متعارف عليه في الكفر.

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، للنهاية المفترضة للمسلسل، وضع طاقمه على المحك، حائراً بين تفنيد الإشاعة أو تأكيدها، ليتولى الممثل يوسف الشريف إدارة الأزمة بنفسه، والتغريد عبر تويتر نافياً ما يتردد عن نهاية متوقعة للمسلسل.

حكم

الحكم على المسلسل من حلقاته الأولى عادة ما تكون عملية صعبة، إلا أن حالة كفر دلهاب بدت مختلفة، نظراً للنجاح الذي حققه العمل منذ لحظاته الأولى، في حين أن أداء يوسف الشريف (مسلسلات لعبة ابليس والقيصر) فيه تميز بالحرفية، وبانت فيه قدرته على تلبس ثوب الطبيب الباحث عن الحقيقة ، والأمر كذلك انسحب على الفنانة روجينا التي تلعب دور زهرة ، التي تميزت بقوة شخصيتها في العمل ، ليبدو أن كفر دلهاب سيكون أيضاً إضافة إلى مسيرتها الفنية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات