بريق الرواية العربية يسحر صناع الدراما

من أرفف المكتبة إلى شاشة التلفزيون يتواصل عاماً بعد عام عشق الدراما العربية للروايات الأدبية، فبريقها يسحر صناع الدراما، وأحداثها الشيقة التي كتبت بأنامل أشهر الكتاب في عالم الأدب العربي تجذب الجمهور وتفتح المجال لبعد جديد وممتع في التناول الدرامي، وترفع مستوى المنافسة، وتضمن النجاح في الماراثون الرمضاني، فقد حققت نجاحاً كبيراً في الأعوام الماضية ونسب مشاهدة عالية وأصداء واسعة، وهذا العام تتجدد التجربة من خلال روايتين تخوضان غمار المنافسة من خلال مسلسلين: الأول «واحة الغروب» وهي رواية للكاتب المصري بهاء طاهر، ويعرض على شاشة قناة دبي، والثاني «لا تطفئ الشمس» المأخوذ عن رواية الكاتب إحسان عبد القدوس ويعرض على قناة «أم بي سي دراما».

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات