أعمال 5 فنانين بجناح الإمارات في بينالي البندقية

بعنوان «حجرة، ورقة، مقص: ممارسات اللعب والأداء» يعرض الجناح الوطني لدولة الإمارات، أعمال 5 فنانين في بينالي البندقية 2017، ويدور الموضوع الرئيس للمعرض، حول استكشاف مفهوم «المرح» أو «اللعب» باعتباره حلقة وصل تجمع بين العديد من الأجيال الفنية في الإمارات محاولاً إيجاد إجابات لعدد من الأسئلة المتداخلة وهي: ما هو مصدر «المرح» في الممارسات الفنية؟ وكيف وأين يتعزز؟ وما هو دوره؟

 



1-الشواهد
«الشواهد» عمل للفنان الدكتور محمد يوسف قدمه عام 1981 وأعاد إنتاجه عام 2017، كما شارك بعمل «الانسيابية بالمجاديف تحت الماء» ومجموعة من أعمال «الكولاج».


2- بين السماء والأرض
قدمت الفنانة والمخرجة نجوم الغانم عمل «بين السماء والأرض- جسد مستعار» وهو قصيدة صوتية مصحوبة بصور فوتوغرافية، وقدمت عمل «فضاء» وصفحة من «سلسلة الرماد».



3- بينما
قدمت الفنانة سارة حداد عملاً تركيبياً بعنوان «بينما تحاول نسياني» 2015 مصنوع من خيوط منسوجة وحلقات معدنية وورق مقوى، يظهر ضمن أبعاد متغيرة.



4- التشتيت
قدم الفنان فيكرام ديفيتشا مجموعة أعمال بعنوان «التشتيت الانحلالي» وهو عبارة عن أحجار الأرصفة التي نقلت من حي الفهيدي التاريخي في دبي، إلى جانب عمل «غسل الصخور».



5- نصف كوب
قدم الفنان لانتيان شيه، مجموعة أعمال وهي «نصف كوب من الزعفران» و«مطفأة سجائر حين» و«طاووس محنط» وعمل مقتطف من لوحة «دوي قطع حديثنا».
 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات