احتفاءً بيوم التراث العالمي

رأس الخيمة تحتضن مهرجان السفرة الإماراتية

تنظم جمعية النخيل للفن والتراث الشعبي في رأس الخيمة ومجلس أولياء أمور طلبة تعليمية رأس الخيمة مهرجان «السفرة الإماراتية» الأول خلال الفترة من 18 إلى 24 الجاري تزامنا مع يوم التراث العالمي وذلك برعاية حرم صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة الشيخة هنا بنت جمعة الماجد وإشراف ناعمة عبدالله الشرهان عضوة المجلس الوطني الاتحادي.

وقالت ناعمة عبد الله الشرهان عضو المجلس الوطني الاتحادي والمشرف العام على المهرجان خلال كلمتها في المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس في جمعية النخيل في منطقة الغب إن مهرجان السفرة الإماراتية هو هدية مجموعة مخلصة من المواطنين والمقيمين لوطن يستحق كل الخير، بلورت الجهود لتقدم أيقونة من أيقونات الهوية الوطنية تتمثل بالتراث الخالد بصورة غير تقليدية وبتخصصية اجتهد عليها لتقديم جانب مهم من جوانب التراث لا يزال حاضراً في حياتنا وبقوة رغم رياح العولمة، وهو الأكل الشعبي الإماراتي، فاستحق منا تكريمه بهذا المهرجان الذي نعد بأن يكون سنوياً وأكثر تميزاً عاماً بعد عام.

ابتكار وخير

وأضافت: لقد حرص القائمون على مهرجان السفرة الإماراتية، على أن يقوم هذا المهرجان في دورته الأولى على أسس سليمة وقوية تماشياً مع رؤية الإمارات 2021، المتطلعة إلى أن تصبح دولة الإمارات من أفضل دول العالم من حيث التنمية الاقتصادية والاجتماعية، محققاً البند الأول للأجندة الوطنية بأن نكون مجتمعاً متلاحماً محافظاً على هويته الوطنية، ولم تغب كذلك مبادرات الحكومة عن أعمال المهرجان، فالابتكار يحتضن التراث في مهرجاننا، وعام الخير يحلق في سماء فعالياتنا اليومية التي ترضي كل أفراد العائلة من خلال تنوع وغزارة برامجه اليومية.

تعليقات

تعليقات