قافلة «الشارقة التراثية» إلى الحمرية

دشن معهد الشارقة للتراث، أول من أمس السبت، فعاليات أيام الشارقة التراثية بمدينة الحمرية، في دورتها الـ 15 تحت شعار «التراث مبنى ومعنى»، وحضر الافتتاح الشيخ جمال بن عبد العزيز القاسمي، نائب رئيس مكتب سمو الحاكم بمنطقة الحمرية، والدكتور عبد العزيز المسلم، رئيس معهد الشارقة للتراث، رئيس اللجنة العليا لأيام الشارقة التراثية، وصقر محمد، رئيس لجنة الافتتاحات لأيام الشارقة التراثية، وسالم النقبي، رئيس دائرة شؤون البلديات والزراعة، وحميد سيف بن سمحة الشامسي، رئيس المجلس البلدي بمنطقة الحمرية.

وشارك في فعاليات القرية التراثية في مدينة الحمرية وزارة الثقافة وتنمية المعرفة، وقيادة شرطة الشارقة «مركز شرطة الحمرية الشامل»، ضمن حملة تثقيفية توعوية، إضافة إلى نادي الحمرية الثقافي الرياضي بمبادرة «الرياضة أسلوب حياة»، ومدرسة بنين الحمرية، ومدرسة القلعة للتعليم الأساسي، فضلاً عن مشاركة الأعمال اليدوية التراثية، ونادي سيدات الحمرية، ومشاركات متفرقة من أهالي منطقة الحمرية مثل، الأسر المنتجة، والبيئة البحرية والصناعات اليدوية، والأدوات التراثية ومأكولات شعبية متنوعة.

وترجمت الأنشطة والفعاليات المصاحبة للقرية التراثية في مدينة الحمرية أسمى معاني الانتماء للوطن عن طريق عرض الفعاليات التراثية بأسلوب تراثي مميز، يشرح آلية معيشة الأجداد بأسلوب حضاري وعصري، حيث احتوت القرية على العديد من الأنشطة الفنية والتراثية والأغاني الشعبية والرقصات الفلكلورية التي قدمتها الفرق المشاركة، وشارك بها الزوار والحضور .

تعليقات

تعليقات