جناح الإمارات في الجنادرية يعرّف بفنون الدولة التراثية

يواصل جناح دولة الإمارات المشارك في المهرجان الوطني للثقافة والتراث «الجنادرية 31» في المملكة العربية السعودية تعريف زواره من الأسر والسائحين بالفنون التراثية العريقة والصناعات اليدوية التقليدية وغيرها من ملامح التراث الإماراتي الأصيل بجانب التعريف بالنهضة الكبيرة التي تشهدها الدولة. ويجتذب الجناح يومياً آلاف الزوار من هواة الصقور وعشاق الفنون الشعبية وراغبي اقتناء التحف والمشغولات اليدوية والباحثين عن السياحة في الإمارات.

وأكد زوار جناح الإمارات - الذي تشرف عليه هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة بالتعاون والتنسيق مع مختلف الجهات والمؤسسات المعنية بالسياحة والثقافة والتراث في الدولة - في حديثهم مع وكالة أنباء الإمارات «وام» أن برامج وأنشطة الجناح تميزت بالتنوع والثراء الثقافي، مشيرين إلى أنه رغم التنوع على أرض الجنادرية إلا أن الموروث الوطني الإماراتي كان حاضراً بقوة، مشيدين بحسن الاستقبال والتنظيم وجهود مسؤولي الجناح.

وقالوا إن الفعاليات والأنشطة المتنوعة التي يقدمها الجناح أبرزت التراث الإماراتي الوطني حيث يمثل الجناح كرنفالية احتفالية، مشيرين إلى أن الجناح يحمل قيمة تراثية عبرت عن إنسان الإمارات وقدراته على مدى التاريخ.

تطور ونهضة

وأبدى الزوار إعجابهم بمعرض الصور الذي يرصد تاريخ دولة الإمارات وتطورها ونهضتها، إضافة إلى الإمكانيات والمطبوعات التي تعرف بالإمارات عن قرب وفنونها الشعبية وتراثها الأصيل، مؤكدين أن الفعاليات المتنوعة في الجناح أبرزت الوجه الحضاري والثقافي للإمارات، واصفين الجناح بأنه منصة متميزة للترويج لدولة الإمارات سياحياً.

وثمنوا الفعاليات الثقافية والتراثية التي تضمنها الجناح وقدمها أبناء الإمارات في الجنادرية والتي قدمت للزوار صورا حية من البيئة الإماراتية المتنوعة والاستعراضات الفلكلورية والمنتجات التراثية والأكلات الشعبية التقليدية.

وأكد زوار الجناح ـ من مختلف الأعمار والجنسيات ـ أن التجربة الإماراتية تعتمد على العقول الشابة وحققت نجاحات كبيرة في مختلف المجالات، حيث أصبحت دولة الإمارات رائدة في المنطقة ومحط أنظار السياح من مختلف دول العالم، وهي تقدم كل يوم الجديد من خلال إدارة شابة مبدعة وخبرات تراكمية متوارثة، معربين عن فخر أبناء دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بتجربة الإمارات الثرية.

وثمنوا تصميم جناح الإمارات في المهرجان والمقتبس من العمارة الطينية التقليدية والذي نجح في جذب أنظار الزوار، حيث يجمع بين الموروث الثقافي للإمارات وحاضرها المشرف الذي تعيشه في كل المجالات.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات