00
إكسبو 2020 دبي اليوم

يعد أحدث أعمال توم كروز

المنافسة تؤجل عرض فيلم «أميركان ميد» 9 أشهر

ت + ت - الحجم الطبيعي

عمليات تغيير مواعيد وتأجيل عروض الأفلام في السينما العالمية، تعد واحدة من أبرز التحديات التي تواجه الاستوديوهات وصناع الأفلام على حد سواء، الا أن هذا الأمر يعد أمراً مشروعاً، في ظل المنافسة العالية التي تشهدها الساحة السينمائية، ليبدو أن المنافسة هي السبب الذي يقف وراء تغيير موعد عرض أحدث أفلام الممثل الأميركي توم كروز، حيث يأتي ذلك في وقت أعلنت فيه شركة يونيفرسال بيكتشررز عن تغييرها لاسم الفيلم ليصبح "أميركان ميد" (American Made) للمخرج دوغ ليمان، بعد أن كان حاملاً لعنوان "مينا" (Mena).

مجموعة

إعلان تغيير موعد عرض فيلم "أميركان ميد" كان كفيلاً بأن يفتح أعين كافة المواقع السينمائية على الخبر، لتخلص تقارير هذه المواقع إلى أن المنافسة على شباك التذاكر هي التي أدت إلى عملية التغيير هذه، حيث أورد موقع "سينما بلند" في تقرير له أن فيلم "أميركان ميد" تعرض لأكبر عملية تأخير في عرضه، منذ بدء حملة الترويج له.

وأكد التقرير أن الموعد الجديد للفيلم أصبح في سبتمبر 2017 بعد أن كان مقرراً له أن يعرض في يناير 2017. فيما أرجعت مجلة "هوليوود ريبروتر" الأميركية السبب إلى "المنافسة مع أفلام أخرى".

وقالت نقلاً عن مسؤولي يونيفرسال بيكتشرز: "سيشهد يناير المقبل طرح مجموعة كبيرة ومهمة من الأفلام، التي توصف بأنها "دراما الكبار"، ومن بينها أفلام (Resident Evil: The Final Chapter)، و(xXx: The Return of Xander Cage) و(Friday the 13th)، حيث توقعت المجلة أن تؤثر هذه الأفلام على قدرة فيلم توم كروز في تحقيق إيرادات عالية، كون مجموعة الأفلام هذه تشكل امتداداً لسلاسل سينمائية معروفة ولها قاعدة جماهيرية واسعة.

في المقابل، وصفت التقارير الصحافية خطوة يونيفرسال هذه بـ "الاختيار الجيد"، مبينة أن الفيلم يتتبع قصة حياة واقعية للطيار باري ختم (توم كروز) يلتحق بالعمل في الاستخبارات المركزية الأميركية، ويتم تجنيده في مهمة سرية لملاحقة "بابلو اسكوبار" أحد أكبر العاملين في تجارة المخدرات، وقالت التقارير إن الفيلم الذي كتب نصه غاري سبينيللي يتتبع دراما تاريخية، وبالتالي فإن الإعلان عن تأجيل عرضه يعد أكثر ملاءمة مع طبيعة القصة.

تعاون

وأشارت هذه التقارير في الوقت ذاته إلى أن هذا الفيلم سيعيد كروز للتعاون مجدداً مع المخرج ليمان دوغ بعد مرور نحو عامين على تقديمهما لفيلم "حافة الغد" (Edge of Tomorrow)، والذي استند على رواية للكاتب هيروشي ساكورازكا، حيث لم يحقق الفيلم الذي يدور في إطار الخيال العلمي، أنذاك النجاح المطلوب، بعد تعرضه لمجموعة من النكسات التي أثرت عليه، رغم جمعه لإيرادات تجاوزت 370 مليون دولار عالمياً.

النص الاضافي

عدد من المواقع فضلت في تقاريرها التذكير بحادث تحطم الطائرة التي كانت تستخدم في تصوير الفيلم في كولومبيا، والذي وقع في سبتمبر 2015، وأدى إلى مقتل اثنين من طاقم الطائرة هما الان بوروين والطيار كارلوس بيرل، واصابة شخص ثالث يدعى جيمي لي جارلاند بجروح.

وعلى اثر ذلك قامت عائلات الضحايا برفع دعوى على الشركة المنتجة ومقاضاتها بتهمة التسبب في القتل الخطأ لأعضاء فريق الطائرة.

الاكشن

يذكر أنه يشارك توم كروز المعروف بعشقه لتقديم أفلام الأكشن، في بطولة الفيلم كل من الممثلة سارة رايت بدور "لوسي"، والممثل دونال جليسون، وجيسي بليمنز بدور "الشريف داونينغ".

اسم الفيلم

لم تغفل التقارير الصحافية عملية تغيير اسم الفيلم، وبينت أن يونيفرسال بيكتشرز فضلت استخدام "أميركان ميد" عنواناً بديلاً للفيلم بعد أن ظل لفترة طويلة يطلق عليه عنوان "مينا".

طباعة Email