نظام

برلسكوني ينقلب إلى نباتي

فاجأ رئيس وزراء إيطاليا الأسبق سيلفيو برلسكوني أقرب أصدقائه بالإعلان عن حذفه اللحوم من قائمة طعامه واتباعه لنظام غذاء نباتي.

وأفادت صحيفة «إندبندنت» البريطانية، في تقرير نشر أخيراً أن برلسكوني، الملياردير البالغ من العمر 79 عاماً، والمعروف بكثرة زلاته الفضائحية وشهيته للحسناوات، قد أعرب عن قلقه إزاء رفاه الحيوانات، وألغى اللحوم من قائمة طعامه.

وقد عرف المدان السابق بتهمة التهرب من دفع الضرائب، وإقامة حفلات الـ«بونغا بونغا» الصاخبة بأنه كان يميل إلى تناول القليل من الدجاج أثناء محاولاته المتقطعة لاتباع حمية إنقاص الوزن، وذلك حين يضطر مرغماً للتخلي عن تناول البيتزا المفضلة لديه.

إلا أن الإمبراطور الإعلامي قال لرفاقه في حزب «فورزا إيطاليا»: «الحيوانات كائنات مذهلة، كيف يمكنها قتلها، وتناولها؟».

وأبلغ فريق الطهاة في فيلا سان مارتينو، مسرح الحفلات الماجنة، بضرورة استبدال صلصة «راغو» الخاصة بطبق الباستا، وكذلك المكونات لتحل مكانها وصفة أخرى نباتية.

كما أدهش برلسكوني رفاق العمل السياسي بالإعلان، أخيراً «أن الدفاع عن الحيوان والبيئة يشكلان أحد المبادئ الأساسية للحزب»، وذلك خلال إلقاء خطاب الموافقة على دعم حملة مرشح «فورزا إيطاليا» ستيفانو باريسي لمنصب عمدة مدينة ميلانو.

وعلى الرغم من أن تحول برلسكوني إلى النظام النباتي لم يقنع طبيبه، سارع بعض النقاد إلى ملاحظة أن هذه الخطوة قد تضعه في مصاف ليوناردو دا فينشي، وتولستوي، وغاندي، وتعزز موقفه بضرورة أن ينظر إليه كأحد كبار رجالات إيطاليا العظام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات