00
إكسبو 2020 دبي اليوم

إصدار

تحليل مركز المزماة يصدر كتاب «أوهام الربيع العربي وكوارثه التي لا تحصى»

ت + ت - الحجم الطبيعي

صدر حديثاً عن مركز المزماة للدراسات والبحوث كتاب «أوهام الربيع العربي وكوارثه التي لا تحصى»، الذي يعد بمثابة نظرة تحليلية لمشاهد عدة بعد ما عرف بثورات الربيع العربي من وجهة نظر مجموعة من الكتاب، الذين ألقوا الضوء من خلال دراسات متنوعة على حقيقة الثورات العربية وواقع بعض الدول التي تأثرت بطريقة أو بأخرى بها، والكتاب عبارة عن مجموعة من الدراسات التي تنظر لمسار الأحداث أو ما اصطلح على تسميته الربيع العربي من زوايا متعددة قد يكون الاهتمام فيها بالجانب السياسي وموقع دول الخليج من التطورات هو الغالب.

ويقدم الكتاب الدكتور سالم حميد مدير عام مركز المزماة للدراسات بعقلانية الباحث، حيث يشير إلى أن هناك مسافة زمنية تكفي لتأمل ما جرى للتمعن في النتائج والحصاد ذلك أن معظم الكتابات والدراسات التي تزامنت مع أحداث الربيع العربي، أو اهتمت بها في بداياتها، اتسمت بالانفعالية واللغة التبشيرية والعواطف والأمنيات.

ويتناول الكتاب مواضيع تلامس ما لم تهتم به التغطيات الإعلامية والكتابات التي انشغلت بمواكبة أحداث الربيع العربي دون أن تسلط الضوء بشكل كاف على خلفياتها وتشعباتها.. وتتمحور الدراسات حول موضوعات الثورات العربية وضرورات التنمية: دراسة مقارنة في النموذج التنموي الإماراتي.

ويتناول الخيارات الآمنة للموقف الإماراتي تجاه الثورات العربية، كما يتناول الكتاب الأدوار السياسية والدبلوماسية الخليجية تجاه ثورات الربيع العربي، كما تناول الكتاب الجهود الخليجية ودورها في مواجهات التحديات في اليمن منذ عام 2011.

طباعة Email