صحف المغرب تواصل التراجع المخيف

تواصل الصحف في المغرب التراجع المخيف سنة بعد أخرى، في مجالات التوزيع والمبيعات وعائدات الإعلانات، ويعتبر المؤشر الأقوى لذلك سيطرة وسطوة صحف المواقع الإلكترونية، التي استقطبت اهتمام الكثيرين خاصة، ففئة الشباب لمتابعتها، ما أدى تراجع الورقية. وقد أعلن مكتب التحقق من الانتشار« OJD» أخيراً، عن إحصاءاته الجديدة في ما يتعلق بمبيعات الصحف والمجلات الورقية المغربية. واحتلت صحيفة المساء المرتبة الأولى بتوزيع نحو81.515 نسخة يومياً، وجاءت في المرتبة الثانية صحيفة الأخبار، التي احتفلت بعيد ميلادها الأول أخيراً، بـ62.430 نسخة يومياً، وفي المرتبة الثالثة صحيفة الصباح بـ57.111 نسخة يومياً، أما صحيفتا أخبار اليوم والأحداث المغربية فاحتلتا على التوالي المرتبة الرابعة بتوزيع 24.687 نسخة يوميا والخامسة بنصيب 12.443 نسخة يوميا. وعرفت مبيعات الصحف اليومية المختلفة تراجعاً مهولاً، حيث سجلت صحيفة المساء نسبة بأكثر من 20 ألف نسخة يومياً بالمقارنة مع سنة 2012، وتراجعت الصباح بنحو 14 ألف نسخة، والمثير للاهتمام أن صحيفة أخبار اليوم لم تشهد تراجعاً إلا بنحو 4 آلاف نسخة يومياً. ويبدو أن الفائز الأكبر في الإحصاءات الجديدة هي صحيفة الأخبار، التي بدأت أخيراً استقبال عامها الثاني من الصدور، واستطاعت زعزعة سوق المبيعات وباتت سبحاً يتهدد الأخريات.

وشهدت مطبوعات الصحف والمجلات الأسبوعية تحولات عديدة وصعوداً وهبوطاً في المراكز، ما دفع بصحيفة الأيام لاحتلال المرتبة الأولى بـ10.354 نسخة، تلتها مطبوعة المشعل بـ8.872 نسخة أسبوعياً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات