سوري تخيل زوجته "روحاً شريرة" فقتلها

حكمت محكمة بريطانية بالسجن مدى الحياة على السوري أحمد الخطيب، بعد إدانته بقتل زوجته رانيا العايد ودفنها في 7 يونيو من العام الماضي.

ونقلت العربية نت عن صحيفة "الديلي ميل" ان الخطيب البالغ من العمر 35 عاماً  اعترف بقتل زوجته، لكنه أكد أنه لم يكن متعمداً إنما اضطر أن يطرحها أرضاً مما تسبب في ارتطام رأسها ووفاتها، بعد أن خيل له أنها روح شريرة.

وأضاف أثناء اعترافه، أنه وضع زوجته بعد قتلها داخل حقيبة مغلقة وقطع بالجثة مسافة 87 ميلاً إلى شمال يوركشاير بواسطة بيت متنقل على عجلات، ليدفنها هناك، اعتقاداً منه وشقيقه الذي شاركه في الجريمة باستحالة العثور على الجثة.

من جانبها، برأت المحكمة الشقيق مهند الخطيب البالغ من العمر 38 عاماً من تهمة الاشتراك في القتل، ولكنها حكمت عليه بالسجن 3 سنوات بتهمة الاشتراك مع الزوج في إخفاء جثة القتيلة.

كما قررت المحكمة سجن الشقيق الثالث للزوج المتهم 4 سنوات بتهمة محاولة تضليل العدالة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات