اللحوم والأجبان قاتلة كالتدخين

أشار باحثون أميركيون إلى أن تناول الكثير من اللحوم والأجبان، خلال فترة منتصف العمر، أمر قاتل تماما كالتدخين. وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن الدراسة التي أجريت على آلاف الرجال والنساء، ممن تبلغ أعمارهم الخمسين عاما وما فوق، وجدت أن الأشخاص الذين تناولوا بروتينات حيوانية في غالبها، هم أكثر عرضة للوفاة مبكرا، بنحو مرتين.

وأشارت الدراسة الأميركية أيضا إلى أن أولئك الأشخاص أكثر عرضة للموت جراء السرطان، بنحو 4 مرات مقارنة بغيرهم. ويلقي الباحثون اللوم في ذلك على البروتين الموجود في اللحوم والأجبان والبيض وغيرها من المنتجات الحيوانية، وذلك من جانب تغذيتها للأورام السرطانية، ومساهمتها في شيخوخة خلايا الجسم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات