تقديراً لابتكارها منظومة إلكترونية لاستقطاب العملاء وتسهيل التجارة عبر الحدود

الأفردي تفوز بجائزة الشيخة شمسة للنساء المبدعات

صورة

تقديراً لدورها المتميز في ابتكار منظومة إلكترونية لاستقطاب العملاء، فازت مريم الأفردي مديرة إدارة التسويق والاتصال المؤسسي في مؤسسة دبي للإعلام، بجائزة الشيخة شمسة بنت سهيل للنساء للمبدعات، في دورتها الثالثة للعام 2013.

وذلك عن فئة الاقتصاد والأعمال والتجارة، حيث طورت منظومة لاستقطاب العملاء الكترونياً من خلال تفعيل الاستخدام الأمثل للخدمات الإلكترونية، وإطلاق العديد من هذه الخدمات مثل خدمة "E- TOKEN" وخدمة "رسوم"، وتسهيل التجارة عبر الحدود منذ العام 2008 وحتى الآن.

مرونة وتسهيل

وسعت مريم الأفردي من خلال مبادرتها إلى إثبات نظرية أنه مهما كانت الخدمات الإلكترونية خالية من الأخطاء إلا أنها تعتبر فاشلة إذا لم يتم استخدامها على نطاق واسع وبما يساهم في تقليل الاعتماد على الخدمات التقليدية، وتفعيل الاستخدام الأمثل للخدمات الإلكترونية..

وذلك من خلال إطلاق العديد من هذه الخدمات مثل خدمة "E- TOKEN" وخدمة "رسوم"، وذلك على مراحل متعددة تم في نهايتها الاستغناء عن الكثير من البوابات ومراكز الخدمة التقليدية في "مؤسسة دبي التجارية"، محققة فائض توفير تم تقديره بمبلغ 60 مليون درهم إماراتي سنوياً.

حوافز ابتكار

وقد اعتبرت الأفردي أن الجائزة جاءت تقديراً لنجاحات الفتاة والمرأة الإماراتية في كافة المجالات، وتأكيداً على قدرتها على التميز والإبداع والمشاركة في مسيرة البناء والتطوير الشاملة في الدولة، متوجهة بالشكر إلى سامي القمزي نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لـ"دبي للإعلام"، وجميع العاملين في المؤسسة، مؤكدة أن نيلها هذه الجائزة يعتبر حافزاً ودافعاً جديداً لتقديم الأفضل وابتكار المزيد من المبادرات الإبداعية الخلاقة.

نخب نسائية

فيصل عبد الله المدير التنفيذي لقطاع الخدمات المشتركة بمؤسسة دبي للإعلام، قال: إن وصول المرأة الإماراتية إلى هذا المستوى العالي من الابتكار والتميز، مؤشر حقيقي ودليل ساطع على الدور الكبير الذي تقوم بها المرأة الإمارتية والمهام والمسؤوليات الكبيرة التي تنجزها بمهارة وكفاءة عالية، بفضل الدعم والعناية التي يوليها حكام الإمارات.

وعلى رأسهم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، وصاحب سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الذين استطاعوا برؤيتهم وحكمتهم أن يقدموا للمرأة الكثير من الفرص لتكون إلى جانب الرجال في كافة المجالات.

ريادة وإبداع

فيما دعا الدكتور جاسم آل علي نائب المدير التنفيذي لقطاع الخدمات المشتركة، جميع العاملين في مؤسسة دبي للإعلام إلى بذل المزيد من الجهود لتقديم الأفضل في كافة مجالات العمل والريادة..

مؤكداً أن نخبة القيادات النسائية في مؤسسة دبي للإعلام استطعن تقديم الكثير من النجاح والتميز للعمل الإعلامي في دولة الإمارات العربية المتحدة، مع الحفاظ على الخصوصية الثقافية والاجتماعية وتقديم نموذج مشرف للمرأة القيادية..

معرباً عن أمله بتقديم المرأة الإماراتية مزيداً من الإبداعات والمبادرات الخلاقة في مختلف مجالات العمل، معرباً عن ثقته بوجود مجموعة كبيرة من الموظفات في المؤسسة يمتلكن الجانب الإبداعي في شخصيتهن، إلى جانب تميزهن سواء في مجالات العمل الوظيفي أو على المستوى الشخصي والإنساني، متمنياً أن يساهم الجميع في تطوير مهاراتهم الذاتية وعلى مستوى العمل الحكومي لتحقيق الأفضل والتميز الدائم.

 إضاءة

سبق لمريم الأفردي أن فازت بالعديد من الجوائز مثل جائزة الإمارات للسيدات 2010، وشهادة الشرف من برنامج دبي للأداء الحكومي باسم "الجندي المجهول" من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، للتفاني الدائم والأداء المتميز لعام 2004.

وتتمتع جائزة الشيخة شمسة بنت سهيل للنساء للمبدعات، برعاية سامية من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة، حيث أصدر سموه المرسوم الاتحادي رقم (82) لسنة 2010 بشأن إنشاء الجائزة التي تم تأسيسها لتكون منصة لتقدير وتكريم المرأة الإماراتية المبدعة في جميع أنحاء الدولة، اللاتي قدمن إبداعات إنسانية وعلمية وتربوية وثقافية، وأسهمن في دفع عجلة التقدم والإزدهار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات