7 أرواح في أسبوع الانتحار في تونس

أقدم صباح أمس شاب تونسي في الثلاثين من عمره على الانتحارشنقاً في مدنين ( جنوب شرق )، وذلك باستعمال حبل معلّق في عمود كهربائي، ليصل عدد المنتحرين في تونس في أسبوع إلى سبعة أشخاص.

وتفطّن أحد المارة بشارع البيئة في مدنين إلى جثة الهالك، وأبلغ السلطات الأمنية التي تحوّلت على عين المكان لمعاينتها.

وقد تمّ نقل جثة الشاب إلى المستشفى الجهوي في المدينة، ولم يتم التعرّف إلى هويته، وشهد الأسبوع المنقضي سبع حالات انتحار في البلاد، منها حالة البائع المتجول عادل الخذري الذي أقدم على إضرام النار في نفسه في شارع الحبيب بورقيبة الثلاثاء الماضي، قبل أن يعلن عن وفاته صباح الأربعاء بمستشفى الحروق البليغة، ويوم الخميس سكبت كوثر البحري (47 سنة) البنزين على جسدها وأضرمت النار فيه، قبل أن تلقي بنفسها من شرفة شقتها في الطابق الثاني في مدينة آريانة المحاذية للعاصمة.

وتوفي ليلة الأربعاء الماضي جندي تونسي يبلغ 21 سنة، إثر إصابته بطلق ناري من سلاحه بإحدى مناطق التفتيش والمراقبة على الحدود التونسية الليبية بين الذهيبة والمعبر الحدودي.

وفي ساعة متأخرة من مساء الأربعاء كذلك، أقدم تونسي في ال 43 من عمره على وضع حد لحياته شنقاً في مكتبه بمقر نيابة تأمين في الحمامات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات