تفاعل جيني - فيروسي يسبب الفصام

أظهرت دراسة أجراها فريق دولي من الباحثين بقيادة جامعة "آرهوس" بالدنمارك أن الفيروسات والجينات تتفاعل بطريقة يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بمرض انفصام الشخصية إلى حد كبير، وأن هذا يحدث بالفعل في الجنين النامي.

 وانطوت الدراسة، التي تعد الأولى من نوعها في العالم، على فحص الخريطة الوراثية لمئات الأشخاص المرضى والأصحاء لمعرفة ما إذا كان هناك تفاعل بين الجينات وبين فيروس شائع جداً - يعرف باسم الفيروس المضخم للخلايا - وما إذا كان ذلك التفاعل يؤثر على احتمال الإصابة بالفصام. وقد وجد الباحثون أنه يفعل ذلك حقاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات