العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    طلاب أمريكيون ينتجون أطرافاً اصطناعية ويوزعونها مجاناً

    لأول مرة في حياته تمكن الشاب بيتي بيكس من استخدام كلتا يديه لتعليق أضواء عيد الميلاد خارج منزله هذا العام ويرجع الفضل في ذلك لمساعدة فريق الروبوتات في مدرسة ثانوية بمدينة كانتون بولاية جورجيا الأمريكية.

    ولد بيكس (38 عاماً) بعجز عن استخدام يده اليمنى بشكل كلي، وفي وقت مبكر من هذا الشهر وفقاً لشبكة «سي إن إن» أصبح بيكس أحد أحدث عملاء فريق الروبوتات بمدرسة Sequoyah High School حيث يمتلك الفريق تصميمات وأطرافاً اصطناعية مخصصة ومطبوعة بالتقنية ثلاثية الأبعاد لإرسالها مجاناً إلى الأشخاص الذين يحتاجون إليها في جميع أنحاء العالم.

    بينما يجتمع الأمريكيون لقضاء عطلة الشتاء، سيكون الطلاب في المنزل لمواصلة عملهم. يقول معلمهم برنت هولرز: «يكمن جمال هذا المشروع في أنه يمكن تنفيذه افتراضياً أو من خلال إجراء اتصالات محدودة». لذلك يتلخص هدفهم بالاستمرار في إنهاء مشاريعهم وأطرافهم مع العملاء واستقطاب آخرين جدد خلال عطلة الميلاد.

    الجدير بالذكر أن فريق الطلاب قد استقطب زبائن من جميع أنحاء العالم، من الولايات المتحدة وصولاً إلى الصين والجزائر.

    طباعة Email