العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    العواصف تخفّض ملوحة المياه وتقتل الدلافين

    أفادت دراسة حديثة أن المياه العذبة الناجمة عن اشتداد العواصف والأعاصير بسبب التغير المناخي، ترتبط بمرض جلدي خطير أصاب الدلافين في المناطق الساحلية للولايات المتحدة وأستراليا في السنوات الأخيرة، وهو مرض يخلف آفات على أجساد تلك الحيوانات تغطي أحياناً 70% من أجسادها.

    ونقلت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية عن الباحثين في الولايات المتحدة وأستراليا قولهم، إن المرض الجلدي مرتبط بتناقص ملوحة المياه، مع زيادة تواتر العواصف وشدتها، مشيرين إلى أن العواصف تأتي أحياناً بكميات هائلة من الأمطار، بحيث تنخفض ملوحة الشواطئ، وتصبح أشبه بمياه عذبة حيث لا تستطيع أن تحيا الدلافين.

    طباعة Email