المسلّات المعدنية الغامضة تصل إلى بولندا

ظهرت في محيط نهر فيستولا في العاصمة البولندية مسلّة معدنية غامضة، شبيهة بتلك التي اكتُشِفَت في الولايات المتحدة وعدد من الدول الأوروبية. وأفادت وسائل إعلام محلية بأن أشخاصاً كانوا يمارسون رياضة الهرولة الصباحية في محاذاة النهر أبلغوا عن مشاهدتهم هذه المسلّة.

وبلغ طول المسلّة الفضية اللون ثلاثة أمتار، وقد غرست في الرمل على مقربة من جسر في محيط النهر. وأوضحت السلطات البلدية في صفحتها على شبكة «فيسبوك» أن «قطعة غامضة وغير مألوفة ظهرت على الضفة اليمين» للنهر. وكان نصب مماثل قد اكتشف في منتصف نوفمبر في صحراء يوتا في الولايات المتحدة قبل أن يختفي بعد أيّام. وظهرت مسلّات أخرى في رومانيا وبريطانيا وهولندا.

وحققت هذه الاكتشافات الغريبة انتشاراً كبيراً عبر شبكات التواصل الاجتماعي، وقد توقف كثر عند أوجه الشبه مع المسلّات الغريبة من خارج كوكبنا في فيلم ستانلي كوبريك «2001، أوديسي الفضاء». وأعلنت مجموعة تطلق على نفسها اسم «ذي موست فايمس أرتيست»، مسؤوليتها عن وضع المسلّة في يوتا، لكنها أوضحت أن لا علاقة لها بالمسلّات المكتشفة في رومانيا وبريطانيا وهولندا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات